• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م
  11:38     فوز المرشح الديموقراطي في انتخابات ولاية الاباما لمجلس الشيوخ     

مجلس العلاقات الخارجية يدعو إلى الانسحاب خلال 2008

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 فبراير 2007

بغداد - اف ب: دعا مجلس العلاقات الخارجية، وهو من أبرز مراكز الأبحاث، في تقرير أصدره أمس الى انسحاب الجيش الأميركي من العراق قبل نهاية العام 2008 مهما كانت نتيجة قرار إرسال المزيد من الجنود الى هذا البلد. واعتبر المعهد المستقل، ومقره واشنطن، في تقريره أن النصر العسكري مستحيل في العراق منتقداً السياسة الأميركية المتبعة ووصفها بأنها سياسة ''هواة''. وقال واضع التقرير ستيفن سايمون: ''حان الوقت للإقرار بأنه يجب على الولايات المتحدة أن تعيد النظر بشكل كامل حيال التزاماتها في العراق''.

وأضاف ''يجب على واشنطن إفهام الحكومة العراقية بوضوح، ما أن تبدأ نتيجة عملية الانتشار الجديدة بالظهور، بوجوب بدء مفاوضات بين الطرفين حول انسحاب عسكري للولايات المتحدة''. وتابع التقرير ان ''بعض الكوارث لا يمكن إصلاحها'' مشيراً الى ضرورة الانسحاب قبل نهاية العام .2008 وقال إن ''الاجتياح الأميركي أغرق البلاد في حرب أهلية أدت الى مقتل عشرات الآلاف من المدنيين وتدمير البنى التحتية الضعيفة أصلاً وأعمال عنف مذهبية الطابع''.