• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

توقعات بارتفاعها من 60 إلى 185 مليار دولار

خبراء: دبي قاطرة تطوير صناديق إدارة الأصول المتوافقة مع الشريعة الإسلامية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 أكتوبر 2015

مصطفى عبدالعظيم

مصطفى عبد العظيم (دبي)

تقود دبي جهود تطوير صناعة إدارة الأصول المتوافقة مع الشريعة الإسلامية من قبل الصناديق الاستثمارية حول العالم، ومضاعفة حجمها مرتين لتصل إلى 185 مليار دولار، مقارنة مع 60 مليار دولار حالياً، وفقاً لخبراء في قطاع التمويل الإسلامي.

وأكد خبراء مشاركون في المنتدى، الذي نظمته مجموعة «بنك الاستثمار الإسلامي الأوروبي-رسملة» بالتعاون مع مركز دبي المالي العالمي ومركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي وتومسون رويترز، أمس، أن دبي تحظى بالعديد من الفرص لترسيخ مكانتها كمركز عالمي لإدارة الأصول الإسلامية، خاصة إذا استطاعت تحقيق المزيد من التنوع والابتكار في القطاع.

وأكدت دراسة تم الكشف عنها خلال المنتدى بعنوان «دبي: مركز عالمي للتمويل الإسلامي» أنه على الرغم من الإمكانات الكبيرة التي تتمتع بها إدارة الصناديق الإسلامية وارتفاع الطلب العالمي عليها، إلا أن القطاع لم يحصل بعد على النمو المطلوب.

وأفادت الدراسة بأن قطاع إدارة الأصول من قبل الصناديق الإسلامية لم يُوفّق بعد بتعزيز مكانته في أسواقه الأساسية، حيث يمثّل إجمالي حجم الأصول الإسلامية المُدارة نسبة ضئيلة من حجم الصناديق العالمية، كما أن المنتجات الاستثمارية المتوافرة محدودة، وتفتقر إلى التنوع والجودة.

وقال عبدالله محمد العور، المدير التنفيذي لمركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي: «إن مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي يدعو باستمرار إلى تحقيق التكامل بين مختلف قطاعات الاقتصاد الإسلامي بما يساهم في استدامة النمو لمنظومة الاقتصاد الإسلامي ككل بدل أن يتم التعاطي مع كل قطاع بشكل مستقل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا