• الثلاثاء 24 جمادى الأولى 1438هـ - 21 فبراير 2017م

التنظيم يمطر قرية بكركوك بـ«الكيماوي» والجيش العراقي يحرر «العصرية» ويخلي 6000 عائلة

قصف أميركي لمواقع أسلحة كيماوية لـ«داعش» قرب الموصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 مارس 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

قصفت طائرات أميركية أمس، مواقع أسلحة كيماوية خاصة بتنظيم «داعش» قرب الموصل بمحافظة نينوى العراقية، بينما أعلنت مصادر كردية أن التنظيم قصف قرية كردية بإقليم كردستان العراق. واستعادت القوات العراقية قرية العصرية في محافظة الأنبار كما تمكنت من إخلاء 6000 عائلة، فيما سقط عشرات القتلى في صفوف الجيش ومليشيات «الحشد الشعبي»، بهجمات لـ«داعش» استهدفت الرمادي والفلوجة. وتعرضت محافظة ديالى لانفلات أمني واشتباكات بعدما أغلق متظاهرون مداخل ومخارج مدينة بعقوبة للمطالبة بإقالة القيادات الأمنية.

وذكرت محطة (سي.إن.إن) الإخبارية الأميركية أمس، أن طائرات أميركية استهدفت مواقع أسلحة كيماوية خاصة بتنظيم «داعش» قرب الموصل في جولة أولى من الغارات التي تهدف إلى إضعاف قدرة التنظيم على استخدام غاز الخردل.وأضافت أن معتقلا ينتمي للتنظيم قدم معلومات حيوية سمحت للجيش الأميركي بتنفيذ الضربات.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤولين في الاستخبارات العراقية، أن قوة أميركية خاصة اعتقلت مسؤول وحدة الأسلحة الكيماوية لدى «داعش» في عملية تمت الشهر الماضي خلال غارة في مدينة تلعفر.

وفي شأن متصل، قال مسؤول بوزارة الدفاع الأميركية «البنتاجون»، إن طائرة تابعة للجيش الأميركي على متنها طاقم من 4 أفراد تحطمت في العراق يوم السبت، لكن دون وقوع إصابات، واستبعد تعرضها لهجوم.

من جهة أخرى، أصيب أكثر من 40 شخصا باختناق جزئي وتهيج الجلد في قرية تازة جنوب كركوك، بعد انفجار 24 قذيفة مورتر وصواريخ كاتيوشا مملوءة بمواد سامة مساء أمس أطلقت من مواقع يسيطر عليها «داعش». وقال مسؤولون إنه لاتوجد وفيات، وإن 5 أشخاص لا يزالون يعالجون. وقال نجم الدين كريم محافظ كركوك إن تلك القذائف كان بها مواد سامة لا يعرفون طبيعتها. ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا