• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

يتخطون حاجز الـ34 عاماً بحلول نهائيات 2019

57 نجماً يودعون البطولة القارية في ملاعب أستراليا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 يناير 2015

معتصم عبدالله (دبي)

مثلت المشاركة في نهائيات كأس آسيا 2019، والتي تمضي نحو مراحلها النهائية من خلال محطة الختام المقررة يوم السبت المقبل على ملعب مدينة سيدني، المشاركة الأخيرة في سجل 57 لاعباً سيتخطون بحلول النهائيات المقبلة في العام 2019 حاجز الـ34 عاماً، ومثل «المخضرمون» الذين تعدوا حاجز الثلاثين عاماً خلال المشاركة الحالية نسبة 15,4 ٪ من جملة لاعبي البطولة البالغ عددهم 368 لاعباً.

وضمت قائمة المخضرمين الذين توزعوا على المنتخبات الـ 16 في البطولة العديد من الأسماء التي قدمت الكثير لمنتخبات بلدانها طيلة السنوات الماضية، وتفاوتت نسبة تواجد «أصحاب الخبرة» بين المنتخبات، حيث ضمت قائمة المنتخب الفلسطيني صاحب المشاركة التاريخية، والذي ودع من الدور الأول العدد الأكبر بتواجد ثمانية لاعبين تخطوا حاجز الثلاثين على رأسهم الحارس رمزي صالح صاحب الـ34 عاماً.

في المقابل ضمت ثلاثة منتخبات فقط لاعباً واحداً في القائمة ممن تخطوا حاجز الثلاثين، ممثلين في زهانج زي قائد المنتخب الصيني 34 عاماً، وريانج يونج جي 33 عاماً عميد لاعبي منتخب كوريا الشمالية ولاعب الوسط المحترف في الدوري الياباني، والقطري مشعل عبدالله صاحب الـ31 عاماً، والذي حظي بفرصة المشاركة لـ 43 دقيقة في مباريات فريقه الثلاث في الدور الأول للبطولة.

وبدت المشاركة المخيبة للآمال للمنتخبات العربية التي تساقطت أوراقها في الدور الأول بخروج سبعة منتخبات من أصل 9 حظيت بفرصة المشاركة التي تعد الأكبر في تاريخ العرب، بمثابة نهاية أجيال في أكثر من منتخب كفلسطين، الكويت والأردن، حيث ستكون فرصة الظهور في النهائيات المقبلة أشبه بالمعدومة للجزء الأكبر من المجموعة الحالي لقائمة المخضرمين العرب في البطولة والتي ضمت نحو 24 لاعباً.

ووقفت المشاركة الخجولة للأزرق الكويتي في البطولة، والذي ودع المنافسة برصيد هدف واحد شاهداً على نهاية جيل مميز ضم مجموعة من الأسماء أمثال بدر المطوع 30 سنة، حسين فاضل 30 سنة، مساعد ندا 31 سنة، صالح الشيخ 32 سنة، والحارس نواف الخالدي الذي يعد أكبر لاعبي المنتخب سناً بـ33 عاماً، ورغم نجاح الأسماء السابقة في حصد العديد من الألقاب للكرة الكويتية وآخرها التتويج بخليجي 20 في اليمن، إلا أن المشاركة الأخيرة لم تكن بقدر الطموحات الأمر الذي يجعل تواجد الأسماء الحالية في النسخة المقبلة أكثر صعوبة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا