• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

جائزة زايد الدولية للبيئة تعلن أسماء الفائزين بدورتها الـ6

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 فبراير 2014

وام

أعلن معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه أسماء الفائزين في الدورة السادسة لجائزة زايد الدولية للبيئة التي تعد أكبر الجوائز البيئية المطروحة على الساحة الدولية.

وقال معالي وزير البيئة والمياه في مؤتمر صحفي نظمته اليوم جائزة زايد الدولية للبيئة بالتعاون مع الوزارة إن الجائزة التي أنشئت بموجب قرار أصدره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" تعتبر امتدادا لجهود سموه في دعم وتحفيز التميز في الدولة لتبقى في طليعة الأمم المهتمة بالشأن البيئي محليا ودوليا.

وأوضح معاليه أن الجائزة تهدف إلى دعم وتشجيع الأعمال البيئية والمبادرات الفردية والجماعية الدولية المتميزة التي من شأنها المساهمة في تحقيق استدامة الموارد الطبيعية والطاقة إلى جانب تحفيز الأفراد والمؤسسات في كافة الدول على التميز في البحث والابتكار الذي يوفر حلولا لقضايا البيئة أو يساهم في ترسيخ مفهوم استدامة التنمية وإبراز جهود المؤسسات الصناعية والخدمية الملتزمة بالمعايير البيئية فضلا عن المساهمة في نشر الثقافة والوعي البيئي بين أفراد المجتمع.

وقد منحت جائزة "القيادة العالمية المتميزة في البيئة" إلى سمو الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو الذي قام بإنشاء "مؤسسة الأمير ألبرت الثاني" في 2006 بعد رحلته إلى القطب الشمالي ومشاهدة أثر التغير المناخي على طبقات الجليد المتآكلة.

ويعتبر ما قامت به هذه المؤسسة في دعم الجهود الدولية لمكافحة التغير المناخي وآثاره المدمرة عمل متميز بكل المقاييس حيث تناولت المؤسسة عددا كبيرا من القضايا البيئية التي شملت الحفاظ على التنوع البيولوجي وتحقيق الأمن المائي والكفاءة في استخدام الطاقة.

وفي عام 2008 تبنت مؤسسة الأمير ألبرت الثاني حماية أسماك التونة زرقاء الزعانف التي تراجعت أعدادها في البحر الأبيض المتوسط بصورة مقلقة في العقدين الماضيين وانحسر تكاثرها في البحر الأبيض المتوسط بنسبة 74 في المائة في الفترة من 1957 إلى 2007. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا