• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«أخبار الساعة»: موقف إماراتي ثابت من الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 أكتوبر 2015

أبوظبي (وام)

قالت نشرة «أخبار الساعة» إن تمدد الإرهاب في المنطقة والعالم لا شك،

يؤكد صحة موقف دولة الإمارات العربية المتحدة حينما حذرت قبل سنوات من تنامي خطر الإرهاب ودعت إلى ضرورة مواجهته ضمن استراتيجية عالمية متكاملة الأبعاد والجوانب، مضيفة أنه لهذا تحظى جهود الدولة ومبادراتها في هذا الشأن بالتقدير والإشادة وتسعى الكثير من الدول إلى الاستفادة منها في مواجهة خطر التطرف والإرهاب.

وتحت عنوان «موقف إماراتي ثابت من الإرهاب»، أوضحت النشرة التي يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، أن موقف الإمارات الذي دان التفجير الإرهابي في انقرة هو تعبير عن توجه ثابت ومستقر في السياسة الخارجية الإماراتية يقوم على رفض الإرهاب بكل صوره وأشكاله وأيا كانت القوى التي تقوم به وتمارسه وتشجع عليه وأيا كانت الجهات المستهدفة به. وأضافت أن الموقف الإماراتي يدعو إلى تعاون عالمي قوي وفاعل في مواجهته والتصدي له والقضاء على الأسباب التي تؤدي إليه باعتباره من أكبر الأخطار التي تهدد أمن الدول والمجتمعات وتنال من الاستقرار العالمي وتسيء إلى العلاقة بين أصحاب الديانات والثقافات والحضارات المختلفة.

وتابعت أنه في مختلف المحافل الإقليمية والدولية تعبر دولة الإمارات عن ثوابت هذا الموقف وكان آخرها ما جاء في الكلمة التي ألقاها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية أمام الدورة ال 70 للجمعية العامة للأمم المتحدة والتي أكد فيها أبعاد الرؤية الإماراتية الشاملة لمواجهة خطر التطرف والإرهاب.

وقالت لهذا تحذر الإمارات دوما من أن مخططات القوى المتطرفة والإرهابية والمتعصبة لا تقف عند حدود دولة بعينها وإنما تشمل المنطقة والعالم بأسره والدليل على ذلك تصاعد العمليات الإرهابية في الآونة الأخيرة لتشمل العديد من دول العالم.

وأشارت إلى أن ثاني هذه الأبعاد أن الإرهاب يسعى إلى النيل من قيم التعايش والتفاعل والحوار بين الشعوب والثقافات والحضارات المختلفة على المستوى الدولي وخاصة حينما يتمسح بالدين أو يدعي أصحابه دفاعهم عن مصالح حضارة في مواجهة حضارة أو حضارات أخرى وعلى هذا تدرك الإمارات بوضوح أن الإرهاب يسيء إلى الإسلام ويشوه تعاليمه السمحة ولهذا فإنها - كما جاء في خطاب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان- تدين بشدة الممارسات الإرهابية التي تتستر بالغطاء الديني لأغراض سياسية وتستنكر الأساليب الوحشية التي تنتهجها تلك الجماعات باسم الدين الإسلامي والتي لا تمت بأي صلة لمبادئه السمحة الداعية إلى التعايش السلمي وقبول الآخر.

وذكرت أن ثالثها هو التأكيد على تضامن الإمارات مع دول المنطقة في مواجهة خطر الإرهاب والتطرف ودعم جهودها الرامية إلى استعادة الأمن والاستقرار.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا