• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

"براذر جلف" تسعى إلى توسعة أعمالها 50% وتطلق مجموعة من الطابعات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 فبراير 2007

دبي-الاتحاد: تتبنى ''بروذر جلف''، التابعة لمجموعة ''براذر'' اليابانية إحدى الشركات العالمية العاملة في مجال تطوير وصناعة الطابعات وأجهزة التصوير والاتصالات الرقمية المخصصة للمكاتب الصغيرة والمنزلية والمؤسسات، استراتيجية طموحة لتوسعة أعمالها بمعدل 50% في الشرق الأوسط خلال العام .2007 وبموجب هذه الاستراتيجية، أعلنت الشركة عن إطلاق مجموعة من الطابعات الملونة المبتكرة ومتعددة الاستخدامات في الأسواق الإقليمية ضمن سلسلة ''ماي هوم'' و''ماي أوفيس''، في خطوة لزيادة حصتها في هذه الأسواق. كما أعلنت ''بروذر'' عن تصنيعها لـ 10 ملايين وحدة من هذه الطابعات لتلبية الطلب عليها عالمياً.

وتتضمن مجموعة ''براذر'' للطابعات الملونة متعددة الوظائف أحدث تقنية خاصة بالأحبار لضمان الحصول على مطبوعات بألوان عالية الجودة. ويفضل المستهلكون الطابعات الحبرية الملونة متعددة الوظائف التي تحتوي على أجهزة مسح ضوئي وفاكس وتقوم بوظائف الفاكس والطابعة في آن واحد، كونها تقدم حلاً اقتصادياً بجهاز واحد يتطلب مجموعة واحدة من المواد المستهلكة عكس الأجهزة الأخرى التي تتطلب مجموعات مختلفة من هذه المواد. وتشغل هذه الأجهزة مساحة أقل من المساحة التي تشغلها الأجهزة ذات المهام الفردية، ما يجعلها ملائمة للاستخدام في المكاتب الصغيرة والمنزلية الحديثة.

وقال ''يوشيهيسا تسوجي'' المدير العام لشركة ''براذر جلف'': ''نمتلك خبرة معمقة في مجال الحلول متعددة الاستخدامات تساهم في تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات على الصعيد العالمي. ونسعى حالياً الى ترسيخ مكانتنا في منطقة الشرق الأوسط عن طريق توفير أفضل أنواع الطابعات متعددة الوظائف. ونثق تماماً بأن مجموعة المنتجات الجديدة سوف ترفع من حصة الشركة فيما يتعلق بالطابعات في أسواق المنطقة''.

وأضاف ''تسوجي'': ''تتوافق هذه المجموعة من الطابعات مع أعلى معايير الجودة والخصائص المتطورة، حيث تحافظ مطبوعاتها على بريق ألوانها ولمعان صورها لمدة زمنية طويلة. ونحرص على مواصلة ابتكاراتنا في مجال الطابعات الحبرية الملونة متعددة الوظائف، حيث تنعكس نتائج ذلك في الأنظمة المتطورة التي نوفرها. ويستفيد المحترفون والمستخدمون العاديون على حد سواء من جودة نوعية هذه المنتجات. ويتمكن المستهلكون من اقتناء هذه الأجهزة التي تقدم نتائج رائعة بأسعار اقتصادية.

وتتميز تصاميم نماذج ''دي سي بي130 سي'' و''دي سي بي330 سي'' للاستخدام المنزلي بحجمها الصغير وإمكانياتها العالية وتطورها بالإضافة إلى احتوائها على العديد من الخصائص الجديدة بما فيها سرعة طباعة عالية وطريقة التزويد المستمر بالورق مع حاوية ثنائية الاستخدام (حاوية الصور) إلى جانب سهولة في إدخال الخرطوش واستبداله. كما تحتوي هذه الحلول على تقنية الاتصال التي تتيح المجال أمام المستخدمين لطبع الصور المخزنة على الكاميرا الرقمية بشكل مباشر. وتحتوي ''دي سي بي330 سي'' على منافذ لبطاقة ذاكرة حجم 32 ميغا بايت وشاشة عرض ملونة من الكرستال السائل بحجم 2 بوصة تمكن المستخدمين من استعراض الوثائق أو الصور المعدة للطباعة. وتعتبر هذه الميزة مثالية لطباعة الصور من الكاميرات الرقمية وبطاقات الذاكرة الرقمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال