• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أولى التجارب السينمائية للمخرج راكان

«ضحي في أبوظبي».. كوميديا إماراتية تبرز المواهب الواعدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 أكتوبر 2015

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

بهدف إبراز المواهب التمثيلية الشابة، وإثراء الساحة الفنية بأعمال سينمائية إماراتية ترقى بالمستوى، وتكون منافساً قوياً للأعمال الأخرى، خرج المخرج الإماراتي راكان من قفص إخراج أغنيات الفيديو كليب، التي نفذها مع نجوم الإمارات ودول الخليج في عالم الغناء، لإخراج أول عمل سينمائي إماراتي بعنوان «ضحي في أبوظبي»، مستفيداً من خبرته الإخراجية في مجال الكليبات لإنتاج أفلام روائية طويلة بكل سهولة ويسر.

«ضحي في أبوظبي» من بطولة مجموعة من الشباب الإماراتيين ونجوم وسائل التواصل الاجتماعي، من بينهم أحمد صالح الذي يلعب دور «ضحي» ومواري عبد الله وعيد الظاهري وعبد الله بوهاجوس، إضافة إلى مشاركة نجوم الدراما الإماراتيين مثل أحمد الأنصاري وملاك الخالدي وسعيد سالم، إلى جانب مشاركة النجم المصري الكوميدي حسن حسني بطل رئيس في العمل، وهو من إنتاج شركة «إكس موفي» التي تعاون في تأسيسها راكان مع مجموعة من أصدقائه بهدف دعم المواهب وتنفيذ أعمال سينمائية إماراتية متميزة.

جوهر عميق

وكشف راكان لـ «الاتحاد»، خلال زيارتها أحد مواقع التصوير في فيلا في أبوظبي، أن قصة الفيلم تدور حول شخصية الشاب الإماراتي «ضحي» المتخرج في الجامعة، الذي يأمل في الحصول على وظيفة، ليتزوج بابنة عمه «مزيونة» التي انتظرت عائلتها كثيراً أن يكون «ضحي» جديراً بالزواج بها، وهنا تكون حظوظ «خلفان» أكبر من «ضحي»، إذ صنع نفسه بدخوله معترك التجارة بأنواعها كافة، موجهاً تركيزه نحو الجانب المادي فقط، وذلك لكي يكسب ود «مزيونة» ويتزوج بها، لافتاً إلى أن القصة بسيطة، لكن في جوهرها عميقة في ترابطها ونسيجها القصصي.

رسائل هادفة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا