• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

حطام سفينة بريطانية يعود إلى حرب المئة عام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 أكتوبر 2015

لندن (أ ف ب)

رجح باحثون بريطانيون أن تكون بقايا الحطام التي عثر عليها في الآونة الأخيرة في جنوب إنجلترا، عائدة للسفينة الحربية «هوليغوست»، إحدى سفن الأسطول العسكري البريطاني التي شاركت في حرب المئة عام ضد الفرنسيين في القرن الخامس عشر.

وتحدثت هيئة المعالم التاريخية في إنجلترا «هيستوريك انغلاند»، أمس، عن اكتشاف مهم «بالتزامن مع اقتراب الذكرى المئوية السادسة لمعركة اجينكورت» التي وقعت في الخامس والعشرين من أكتوبر من عام 1415، وانتصرت فيها بريطانيا في عهد الملك هنري الخامس على فرنسا. وانضمت السفينة هوليغوست إلى الأسطول الملكي الإنجليزي في السابع عشر من نوفمبر من ذلك العام، أي بعد أيام على المعركة.

وظلت السفينة البالغ طولها ثلاثين متراً في الخدمة بين عامي 1416 و1420 مشاركة في معركتين كبيرتين في الحرب التي عرفت باسم حرب المئة عام.

وأوضحت الهيئة البريطانية أن «هوليغوست كانت قطعة حربية مهمة في ترسانة الملك هنري الخامس، وأسهمت بدور حاسم في المعركتين اللتين أوهنتا القوة البحرية الفرنسية، وفتحتا الباب أمامه لاحتلال فرنسا مطلع القرن الرابع عشر». وأصيبت السفينة بأضرار بالغة في واحدة من المعارك، ورست بعد ذلك في نهر همبل قرب ساوثمبتون .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا