• الأربعاء 07 رمضان 1439هـ - 23 مايو 2018م

في زيارة لمجلس سلطان العويس بدبي

إبراهيم بوملحة يقترح تعاوناً ثقافياً مع «ندوة الثقافة والعلوم »

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 يناير 2013

دبي (وام) - زار ابراهيم محمد بوملحة مستشار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للشؤون الثقافية والإنسانية عضو مجلس إدارة ندوة الثقافة والعلوم، مجلس المغفور له رجل الأعمال والشاعر سلطان بن علي العويس.

والتقى بوملحة خلال الزيارة علي بن حميد العويس ابن شقيق سلطان العويس، ورافق بوملحة في زيارته نبيل قرقاش عضو مجلس إدارة مؤسسة محمد بن راشد للأعمال الخيرية والإنسانية. وحضر المجلس الدكتور صالح بن حمد السحيباني الملحق الثقافي بالقنصلية السعودية بدبي والشاعر محمود نور وعدد من الشخصيات المهتمة بالثقافة والأدب.

واطلع بوملحة على معرض الصور بالمجلس الذي يضم مجموعة من الصور والوثائق التي تؤرخ لحياة والد سلطان العويس وسلطان العويس ومعاصريه من رجال أعمال وتجار وأدباء، كما تؤرخ لجانب من الحياة الاقتصادية في دبي.

ويتضمن المعرض صورا تجمع سلطان العويس مع أصحاب السمو شيوخ الإمارات ومنها صورة تكريمه من قبل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه ومع الحكام وأولياء العهود، كما تشمل صورا لسلطان العويس خلال قيامه بتكريم الفائزين بجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية على مدى عدة دورات وجائزة العويس للدراسات والابتكار التي تنظمها ندوة الثقافة والعلوم وأيضا صورا لشقيقه المرحوم حميد بن علي العويس خلال تكريمه للفائزين بالجائزتين بعد سلطان العويس، كما تضمن المعرض صورا تاريخية لسلطان مع عدد من المسؤولين ونخبة من المثقفين على مر مراحل حياته. كان معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي قد افتتح المعرض بحضور معالي محمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي ومعالي حميد محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم ومعالي عبدالرحمن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في الرابع من ديسمبر الماضي إيذانا بإحياء مجلس سلطان العويس بالحمرية في دبي وبدء عدد من الأنشطة الثقافية والفكرية بالمجلس.

وأشاد إبراهيم بوملحة بالدور الثقافي والأدبي والدور الاقتصادي الذي لعبه مجلس سلطان العويس الذي كان يرتاده الكثيرون من أصدقائه والمهتمون بالثقافة والأدب، وقال «كثيرون عاصروا وحضروا مجلس سلطان العويس وأنا واحد منهم منذ كنت شابا أحضر يوميا إلى المجلس بوجود سلطان نجتمع في المجلس ونتعلم من سلطان وكان المجلس يؤمه تجار ورجال الأعمال وأدباء وشعراء وسياسيون».

وقال المستشار بوملحة إنه اقترح التعاون بين ندوة الثقافة والعلوم ومجلس سلطان العويس بحيث يكمل كل منهما الآخر بحيث يكون المجلس جزءا من الندوة والندوة جزءا من المجلس مؤكدا أن سلطان العويس يعتبر صاحب الندوة وصاحب المجلس بحيث يستضيف المجلس بعض المحاضرات التي تنظمها الندوة ولو مرة في الشهر في إطار فكرة تفعيل دور المجلس الذي له أصدقاء وأصحاب في النواحي الثقافية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا