• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

قرية بوذيب تتزين لاستضافة بطولة القدرة للشباب والناشئين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 فبراير 2007

أعرب محمد سيف النيادي- رئيس اللجنة العليا المنظمة لسباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للشباب والناشئين للقدرة لمسافة 100 كم الذي ينظمه نادي تراث الإمارات بالتعاون مع اتحاد الفروسية والسباق- عن سعادته باستكمال الاستعدادات لإقامة السباق في موعده المحدد السبت المقبل في قرية بوذيب العالمية للقدرة التي بدأت تتزين لاستقبال عشاق رياضة القدرة وفرسان المستقبل في إطار السباقين التأهيليين لمسافة 40 و80 كم وسط أجواء وضع اللمسات الأخيرة على كافة المرافق والمسارات وبوابات الانطلاق وفندق القرية وأماكن تجمع الفرسان والخيول والمركز الإعلامي وإجراءات الفحص البيطري وغيرها من أمور فنية تحقق للسباق نجاحا وتنافسا مثيرا ينتظره الجميع. جاء ذلك بعد سلسلة من المتابعات التفقدية لأعضاء اللجنة العليا المنظمة، وتنفيذ توجيهات سمو رئيس النادي بتوفير أقصى درجات العناية وإجراءات السلامة العامة من مراكز طبية وطائرات إسعاف ومتابعة للحالات الطارئة وتقديم الدعم الكامل لكافة المشاركين، وذلك قبيل تنفيذ مرحلة الفحص الطبي والبيطري الذي يبدأ الجمعة، حيث حددت اللجنة المختصة بذلك عمر الجواد بـ 6 سنوات فما فوقُ، و64 نبضة لقلب الجواد في الدقيقة لمسافة 100 كم، و56 نبضة للسباقين التأهيليين ضمن 4 مراحل تتضمن ألوان الأصفر والأزرق والأحمر والأبيض. وأكد النيادي أن هناك سعيا حثيثا من وراء مشاركة نحو 50 فارساً وفارسة من أبناء النادي في هذا السباق لتأهيل أكبر عدد ممكن منهم لمسافات طويلة لتحقيق الإنجازات المنتظرة في البطولات والمنافسات القادمة، مشيدا بجهود المدربين واللجان الفرعية وسعي الجميع نحو تحقيق شعار السباق وإعطائه الصورة المثالية التي تليق بالسمعة الطيبة والإنجازات الريادية لرياضة القدرة في الدولة.

وفي المخيم التدريبي المكثف المخصص لشباب وناشئة فريق النادي تحت إشراف مدربين متخصصين توقع المدربون أن يكون السباق مثيرا وسريعا من حيث تنوع الخبرات والمهارات، وأن تظهر نتائج السباقين التأهيليين مبكرا لمحدودية المسافة، حيث تكون سرعة الجواد عالية جدا، ويكون وزن الفارس في هذه الحالة خفيفا لا سيما الناشئة، لأن أوزانهم غير محددة. وانتهت اللجان المختصة من رسم وتجهيز مسارات السباق، كما انتهت لجنة التحكيم من وضع تصوراتها لتقييم المشاركين، حيث أنيطت رئاسة اللجنة الى أحمد علي الحمادي، وعضوية حكام مخضرمين من الإمارات من بينهم محمد خلفان اليماحي، وعضوية حكام من مصر وكندا وألمانيا والهند واستراليا وكندا.

ومن الاستعدادات الخاصة بإظهار السباق بصورة متكاملة جهود قسم الإعلام في النادي الذي يعمل من خلال اللجنة الإعلامية على إصدار كتيب أنيق يوضح أهمية السباق ومساراته، معززا بخرائط وصور توضيحية، كذلك العمل على دعوة أكبر عدد من المهتمين برياضة القدرة في الدولة، والاهتمام بتجهيزات المركز الإعلامي لعكس صورة طيبة ومثالية عن السباق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال