• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

غالبيتهم يخشون سرقة الحقائب في «تاكسي دبي»

«إنهاء إجراءات السفر في المركبات» قيد الدراسة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 أكتوبر 2015

شروق عوض (دبي)

تدرس مؤسسة تاكسي دبي التابعة لهيئة الطرق والمواصلات، بالتعاون مع مطارات الإمارة، خدمة تمكين عملائها من إنهاء إجراءات السفر من مركبات الأجرة، حيث سيتم تحديد الفترة الزمنية لإطلاقها بناء على النتائج، بحسب أحمد السويدي المدير التنفيذي للمؤسسة.

وقال السويدي: إن هذه الخدمة ستتيح نقل العملاء إلى جانب أمتعتهم للمطار في مركبات المؤسسة، الأمر الذي يسهم في إشرافهم على أمتعتهم بأنفسهم. وأشار إلى أن الخدمة ترتكز على تسهيل معاملات السفر، من خلال وجود مركبة الأجرة «التاكسي» في منازل المسافرين ومقار عملهم عند الطلب، والعمل على تخليص معاملاتهم، مثل مقياس وزن الحقائب، وطباعة بطاقة الصعود إلى الطائرة، وعلامة الأمتعة، لتقوم بعد ذلك بتوصيل المسافر وأمتعته إلى المطار، وبدوره لن يبقى له سوى التوجه إلى بوابة الطائرة مباشرة.

جاء ذلك، بعد تقدم عدد من عملاء الطرق والمواصلات المواطنين والوافدين، بطرح مخاوفهم من خدمة إنهاء إجراءات السفر والأمتعة داخل مركبات الأجرة، والمتمثلة باحتمالية تعرض حقائب المسافرين للسرقة والضياع، وعدم مراعاة حالة المسافرين النفسية التي وصفوها بـ «المشتتة» ما بين التفكير بكيفية الوصول إلى المطار بالوقت المحدد بالطائرة، وما بين رغبتهم السريعة في الوصول إلى وجهتهم المحددة بعيداً عن أي منغصات. وأكدوا من خلال مشاركتهم في مواقع التواصل الاجتماعي التابعة لهيئة الطرق والمواصلات في دبي، بأن خدمة نقل المسافر وحقائبه إلى المطار تعد حديثة على مجتمع الإمارات، الأمر الذي يحتم على «الهيئة» ضرورة التأني قبل تفعيل الخدمة وتنفيذها على أرض الواقع. وتساءل البعض عن الجهة التي قد تتحمل المسؤولية في حال ضياع حقائب المسافرين التي تم نقلها عبر مركبات الأجرة «التاكسي»، إذ تتجلى بأكثر من جهة إحداها مركبات أجرة الطرق والمواصلات والأخرى مطارات دبي، الأمر الذي يتوجب على الطرق قبل تفعيل الخدمة، الأخذ بعين الاعتبار تحديد الجهة المسؤولة عن ضياع حقائب المسافرين، حفاظاً على عملاء «الهيئة» وثقتهم بها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض