• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

غياب الشامسي وسالم وصالح

الوصل يتطلع للحفاظ على المركز الثالث أمام «فارس الغربية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 مارس 2016

علي معالي (دبي)

طالت الإصابات نجوم الوصل، حيث شهد تدريب الفريق مساء أمس الأول عدم استكمال الثنائي أحمد الشامسي وسالم عبدالله للتدريبات، الأول قام كالديرون بإخراجه من الملعب عقب شعوره بآلام بسيطة في العضلة الخلفية اليمنى، وكان مقرراً أن يبدأ الشامسي في التشكيلة الأساسية أمام الظفرة غداً في الجولة 21، لكن بعد الآلام التي عاودت اللاعب في التدريبات، فإن كالديرون لن يجازف باللاعب.

كما لم يُكمل سالم عبدالله التدريبات هو الآخر بناء على طلب المدرب لعدم اكتمال الشفاء من الإصابة في الأنكل، ورغم محاولات اللاعب المستمرة للعودة، لكن معاودة الآلام ربما تمنعه من الوجود في لقاء الغد، كما يغيب عبدالله صالح مدافع الفريق عن المباراة، بعد أن أصيب فجأة بالرمد، وتغيب عن التدريبات خلال الأيام.

والمؤكد أن غياب (عبدالله صالح والشامسي للإصابة، ومعهم حسن أمين للإيقاف، يمثل صداعاً كبيراً في رأس المدرب، ليعود كالديرون من جديد لسياسة تدوير المهام الخاصة ببعض اللاعبين، حيث من المتوقع أن يلعب هزاع سالم العائد من الإيقاف في مركز المدافع الأيسر.

ويؤدي الفريق اليوم تدريبه الأخير، استعداداً للقاء فارس الغربية، والذي يتوقع له أن يكون أكثر صعوبة، في مباراة يبحث خلالها الإمبراطور عن كيفية الحفاظ على وجوده في المركز الثالث، والذي لن يتحقق إلا بالفوز.

من جانب آخر، أكد محمد علي العامري المدير التنفيذي لنادي الوصل أن النادي يبحث دائماً عن عقود رعاية مع شركات ناجحة ولديها رؤية حقيقية، قائلاً: «حتى تكون عقود الرعاية الرياضية ناجحة لابد أن تتحقق فيها الفائدة لطرفي العقد، ولا يمكن أن نتوقع من كبرى الشركات أن تقدم مبالغ كبيرة للأندية ما لم تكن هناك فائدة تتحقق للشركة من ارتباط اسمها باسم النادي، وهو ما نهدف إليه في الوصل، ولذلك فإن سياستنا دائماً هي أن نطبق التزاماتنا التعاقدية مع الرعاة بشكل دائم، الأمر الذي يمنح الشركات أريحية أكبر بالتعامل مع النادي، ويشجع شركات أخرى على تقديم عروض الرعاية، والأهم أن نادياً كبيراً كالوصل لا يمكن إلا أن يكون على علاقة مميزة مع شركائه الاستراتيجيين».

جاءت هذه التصريحات للعامري على هامش مبادرة قام بها نادي الوصل لتكريم شركة الوثبة الوطنية للتأمين أحد الرعاة الرئيسيين في بيت الفهود، حيث قام الوصل بتكريم موظفي الشركة وتسليمهم شهادات تقدير لمجهوداتهم في تفعيل عقد الرعاية بالشكل الأمثل.

وقال: «شركة الوثبة الوطنية للتأمين واحدة من الشركات الوطنية التي تتميز برؤية تجارية وتسويقية ناجحة جداً في عالم شركات التأمين، من خلال مصداقيتها وإدارتها المميزة، لذلك كان من الطبيعي أن تكون شركة الوثبة واحدة من أهم الشركات الراعية لنادي الوصل».

من جانبه، أرسل بسام جلميران الرئيس التنفيذي لشركة الوثبة الوطنية للتأمين رسالة شكر لنادي الوصل يقدر فيها المهنية العالية التي يتصف بها الكادر الإداري والفني، الأمر الذي جعل الشراكة مع نادي الوصل خياراً استراتيجياً للشركة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا