• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

تعاون إماراتي مصري لاستخدام التقنية في الإدارة والرعاية الطبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 فبراير 2007

دبي - الاتحاد: وقعت شركة ''التجاريون للإدارة والخدمات المتكاملة'' مذكرات تفاهم مع عدد من الشركات والمؤسسات المحلية لإنشاء مشاريع مشتركة في المجالات الاقتصادية والتجارية ومجال الخدمات الطبية ضمن خطة توسع إقليمية تعتزم الشركة المصرية القيام بها خلال الفترة المقبلة. وتتنوع أنشطة هذه الشركة بين تقديم خدمات الرعاية الصحية وخدمات الاتصالات والهاتف المحمول وخدمات التدريب وتنمية المهارات البشرية والخدمات التعليمية وخدمات الاستشارات الاقتصادية والإدارية والمحاسبية وهي عبارة عن تحالف ثلاثي يضم شركة الشرق للتأمين وبنك الاستثمار العربي ونقابة تجاريي القاهرة.

وقال الدكتور شريف حسن قاسم رئيس مجلس الإدارة: إن الشركة وقعت مؤخراً اتفاقية مع شركة ''اتصالات مصر'' التي ستبدأ تشغيل الشبكة الثالثة للهاتف المحمول في مارس المقبل ستكون بموجبها أحد ثلاثة موزعين كبار لخدمات الشركة في مصر. وقال إنه في إطار الخدمات الطبية فإن الشركة معنية بتصميم وإدارة برامج التأمين الطبي من خلال شبكة معامل ومستشفيات تضم 2000 جهة ويستفيد منها نحو 150 ألف شخص. وفي هذا الإطار عقدت الشركة - خلال الزيارة التي قام بها وفد يضم كبار مسؤوليها للإمارات - سلسلة لقاءات وزيارات منها لقاء مهم مع مدينة دبي الطبية، ووقعت عدداً من مذكرات التفاهم مع مؤسسات محلية للتعاون المشترك منها شركة ''نكست كير'' و ''يونيفرسال امباير انستيتيوت'' ومقرها قرية المعرفة. ونفس الأمر حدث في مجالي التدريب والتنمية البشرية.

وأشار الدكتور حاتم قابيل عضو مجلس الإدارة الى أن شركة التجاريون للخدمات المتكاملة حصة جيدة في السوق المصرية في مجال التليفون المحمول باعتبارها أحد الموزعين الرئيسيين لخدمات موبينيل وفودافون. وقال إن الزيارة التي قام بها وفد الشركة للإمارات كانت مثمرة للغاية حيث تزامنت مع انعقاد معرض الصحة العربي وقد التقت خلاله بالعديد من الشركات والمؤسسات الطبية المحلية والعالمية المتخصصة في مجالات عديدة وتم الاتفاق على تبادل خبرات مع بعضها سواء فيما يتعلق بالاستشارات الطبية أو إرسال واستقبال حالات مرضية وكذلك العمل على استقطاب عدد من السائحين بغرض السياحة العلاجية لما تتميز به مصر في هذا المجال من شبكة مستشفيات متطورة وأماكن نقاهة بعد تلقي العلاج.

وتم خلال الزيارة توقيع مذكرة تفاهم مع جمعية د كٌِّق بالإمارات لإنشاء فرع مثيل لها في مصر مشيراً الى أن هذه الجمعية تضم كبار الرؤساء والمديرين التنفيذيين في الشركات الكبرى حول العالم وإن هناك اهتماماً كبيراً من رجال الأعمال في مصر بإنشاء فرع لها لدرجة أن هناك حالياً 200 عضو بالجمعية قبل افتتاح فرعها بمصر.

وقال طارق نظامي مدير فرع الجمعية في الإمارات إن الجمعية لها فروع في الصين والإمارات وكوريا الجنوبية وبريطانيا فيما يقع مقرها الرئيسي في الولايات المتحدة الأميركية وانها لا تقبل في عضويتها سوى كبار المسؤولين التنفيذيين في الشركات المعروفة وان عدد اعضائها حول العالم حاليا يزيد عن 11 ألف عضو من بينهم 250 عضواً في الإمارات. كما رحب بافتتاح الجمعية لمقر لها في مصر مشيراً الى أن هذه الجمعية تخلق نوعاً من التواصل بين رجال الأعمال في العالم.

من جهته قال عضو مجلس إدارة التجاريون للادارة والخدمات المتكاملة صبري عبدالرؤوف إننا في مصر ننظر بعين الإعجاب والتقدير لتجربة الإمارات الاقتصادية وانها تقدم نموذجاً عربياً ناجحاً في الوسط العالمي مؤكداً أن الإمارات حالياً تعد المركز الرئيسي للأعمال والاستثمارات في الشرق الأوسط. ونحن نتطلع الى علاقاتنا التجارية المستقبلية مع الشركات الإماراتية في إطار التعاون العربي المشترك.

شرح: خلال توقيع مذكرة التفاهم

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال