• الخميس 08 رمضان 1439هـ - 24 مايو 2018م

مويني صد ركلة جزاء وسجل أخرى

إينياما: أشعر بغضب شديد من قرارات الحكام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 يناير 2013

جنوب أفريقيا (رويترز) - انتقد فنسنت إينياما قائد وحارس مرمى منتخب نيجيريا لكرة القدم أمس الأول قرار الحكم المصري جهاد جريشة احتساب ركلة جزاء لصالح زامبيا في مباراة الفريقين واصفا إياه بأنه “من أسوأ القرارات في تاريخ كرة القدم”.

وقام كنيدي مويني حارس مرمى زامبيا بتنفيذ الركلة بنجاح في الدقيقة 85 ليتعادل الفريقان 1-1 في المجموعة الثالثة. وأظهرت الإعادة التلفزيونية أن لمسة مدافع نيجيريا للزامبي إيمانويل ماياكا لم تكن متعمدة وربما تكون قد حدثت خارج منطقة الجزاء. وقال مويني: “المدرب يطلب إلى اللاعبين قبل المباراة من يريد منهم تنفيذ ركلات الجزاء، كريس (كاتونجو) وأنا وافقت، لكن كريس خرج من المباراة ولم يبق سواي، وكان علي أن أمشي من مرمى إلى آخر وأنا افكر بأنه يجب علي أن اسجل وأعادل. الأمر كان صعبا، لكني أعرف كيف أحافظ على هدوئي”.

وقال إينياما غاضبا: “كان هذا أسوأ قرار رأيته، لا اعرف ماذا يحدث للحكام”. وأضاف: “كان الحكم سيئا في المباراة الأولى أيضا لكن قرارا مثل ما شهدناه اليوم لا يمت لكرة القدم الأفريقية بصلة وبالتأكيد لا يجب أن يحدث في مباراة بهذا الحجم، أشعر بغضب شديد”.

وكانت هذه هي ركلة الجزاء الثانية في المباراة إذ أهدر جون أوبي ميكل لاعب تشيلسي الإنجليزي فرصة لوضع نيجيريا في المقدمة عندما أضاع الركلة الأولى بتسديده الكرة في القائم في الدقيقة 28. واحتفظ مويني حارس مرمى زامبيا بهدوء أعصابه ومنح فريقه نقطة التعادل بتنفيذ ركلة الجزاء بنجاح قبل خمس دقائق من نهاية الوقت الأصلي للمباراة. وقال مويني: “من الصعب على حراس المرمى التصدي لركلات الجزاء ومن الأصعب تنفيذها بنجاح”. وأضاف: “احتفظت بهدوء أعصابي ونجحت في تسجيل الركلة”.

وهذا هو التعادل الثاني لكلا الفريقين في البطولة ليصبح رصيد زامبيا نقطتين متساوية مع نيجيريا. وكانت زامبيا تعادلت في الجولة الأولى مع أثيوبيا 1-1، بينما تعادلت نيجيريا مع بوركينا فاسو بالنتيجة ذاتها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا