• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

العبدول: نقص عدد القضاة السبب الرئيس في تأخير القضايا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 فبراير 2007

جميل رفيع:

اشاد سعادة المستشار الدكتورعبد الوهاب العبدول رئيس المحكمة الاتحادية العليا باللفتة الكريمة التي قام بها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بزيارة المحكمة الاتحادية العليا وتوجيهاته التي تعكس اهتمام سموه بتوفير العدالة والقانون والكرامة. جاء ذلك خلال الاجتماع الذي ترأسه بحضور قضاة المحكمة الاتحادية،على خلفية زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي مشيرا إلى أن الاجتماع له أهمية خاصة.

حيث اطلع سموه على سير العمل بالمحكمة لافتا إلى أن سموه استفسرعن أمور عديدة وتركزت توجيهات سموه على أمرين : الأول ميكنة العمل بالمحكمة وهذا الأمر يتطلب إجراءات خارج إطار المحكمة تتمثل بالتنسيق مع وزارة العدل ورئاسة مجلس الوزراء وجهات مختصة.

وقال العبدول نعم هناك تأخير في الطعون وأن هناك اسبابا لابد من حلها في أسرع وقت الأولى فيما يتعلق بحوسبة العمل في المحكمة وهذا الأمر يتعلق بوزارة العدل ورئاسة مجلس الوزراء وهذه سيتم حسمها بالتأكيد في ظل توجه الدولة للحكومة الالكترونية أما بالنسبة للفصل في الطعون نسعى للحل في إطار الإمكانيات المتوفرة وذلك من خلال تضافر الجهود بين رؤساء الدوائر والقضاة والعمل بجهد أكبر لإنجاز المهمة والعمل على تفعيل غرفة المشورة ومتابعة رؤساء الدوائر لأمناء سر الجلسات ومتابعتهم في تنفيذ قرارات المحكمة وهذا يتطلب عمل جرد بالطعون البسيطة وسرعة انجازها كما تتطلب الإجراءات عقد أيام خاصة للمداولة داخل المحكمة للطعون.

وقال رئيس المحكمة هناك 491 طعنا متداولا حتى نهاية 2006 الماضي وأن هناك 1583 طعنا رهن الانتظار ،

واشار إلى أن عدد القضاة في المحكمة 18 قاضيا في حين أن حجم العمل يحتاج إلى 36 قاضيا أي المحكمة بحاجة إلى 18 قاضيا إضافيا لمواجهة النقص الحاصل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال