• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م
  02:36    بوتين: روسيا ستحتفظ بقاعدة حميميم الجوية وقاعدة طرطوس البحرية في سوريا    

حمدان بن محمد بن راشد يشهد تخريج كوكبة من برنامج الإمارات للكوادر الوطنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 فبراير 2007

دبي - ''وام'': شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس المجلس التنفيذي في دبي مساء أمس حفل تخريج كوكبة من أبناء وبنات الإمارات الذين أنهوا بنجاح دورات تدريبية تخصصية في برنامج الإمارات لتطوير الكوادر الوطنية.

وشهد الحفل الذي أقيم في مدينة جميرا في دبي معالي الدكتور علي بن عبد الله الكعبي وزير العمل رئيس هيئة الإمارات للتنمية '' تنمية'' ومعالي أحمد حميد الطاير رئيس برنامج الإمارات لتطوير الكوادر الوطنية إلى جانب عدد من رؤساء ومديري الدوائر والمؤسسات والفعاليات الاقتصادية والشركات الراعية للبرنامج.

وقد كرم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد عددا من شركات ومؤسسات القطاع الخاص الراعية للبرنامج والتي شملت مجموعة جميرا الدولية ومجموعة الفطيم وبنك المشرق وسيتي بنك. ووجه سموه كلمة للمحتفى بهم ضمنها تهنئته لهم على تصميمهم على خوض معركة الحياة وبناء المستقبل من خلال مواجهة التحديات التي خلق الإنسان لتجاوزها والوصول إلى هدفه مهما وقفت في طريقه من صعوبات.

وأكد سموه للشباب والفتيات دعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي '' رعاه الله '' وتشجيع سموه لهم كي يثبتوا جدارتهم وأحقيتهم بالعمل والمساهمة في مسيرة التنمية من خلال مؤسسات وشركات القطاع الخاص التي توفر لهم فرص العمل والوصول إلى مناصب أعلى بعد أن ينجحوا في بداية حياتهم العملية ويتدرجوا في الوظيفة خطوة خطوة حتى الحصول على ما يطمحون إليه من مراكز وظيفية عليا.

معالي أحمد حميد الطاير توجه في كلمة له أمام الحضور بالشكر والتقدير باسم أبناء وبنات الوطن إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم راعي المبادرات التشجيعية والتحفيزية للشباب كي يندمجوا في شركات القطاع الخاص الذي يعتبره سموه شريكا وطنيا فاعلا للقطاع الحكومي.

ونوه رئيس برنامج الامارات لتطوير الكوادر الوطنية بأن أكثر من أربعة آلاف مواطن ومواطنة تقدموا بطلبات للالتحاق بالدورات التدريبية التي ينظمها البرنامج للشباب والفتيات الراغبين في العمل ضمن شركات ومؤسسات القطاع الخاص مؤكدا ان نحو 1200 مواطن ومواطنة تخرجوا من البرنامج وهم مؤهلون للعمل وتسلموا وظائفهم في الشركات والمؤسسات الوطنية والعاملة في الدولة بظروف وظيفية مناسبة لهم ولقدراتهم ومؤهلاتهم العلمية والتدريبية.

وأشاد الطاير بدور معالي الدكتور علي بن عبد الله الكعبي وهيئة الإمارات للتنمية التي توفر للبرنامج فرص التعاون من أجل خدمة الوطن والمواطنين ومساعدتهم على إيجاد فرص عمل وسد حاجة سوق العمل المحلية.

والخريجون أيضا عبروا عن تقديرهم لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بشأن إنشاء برنامج الإمارات لتطوير الكوادر الوطنية الذي أتاح لهم فرصة التدريب والتزود بالمعلومات والتدريب العملي على أيدي خبراء ومتخصصين ساهموا في تأهيلهم للانتقال إلى مرحلة جديدة من حياتهم مفعمة بالعمل والأمل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال