• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

مقتل 13 تكفيرياً بنيران الجيش شمال سيناء وقتيل باقتحام مركز شرطة وإصابة شرطي بانفجار عبوتين ناسفتين

الأهالي والأمن يفرقون تظاهرات لـ «الإخوان» في مصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 فبراير 2014

القاهرة (وكالات) - نظمت جماعة «الإخوان الإرهابية» امس، تظاهرات محدودة في عدد من الأماكن في القاهرة، تصدى لها الأهالي وقوات الأمن. وأُصيب عدد من الأشخاص، مساء أمس في اشتباكات بحي عين شمس ومناطق بشمال القاهرة، قبل أن تتمكن عناصر الأمن المركزي من السيطرة على الاشتباكات التي استخدمت فيها الأسلحة النارية والبيضاء بين عشرات من أنصار مرسي ومعارضيه في شارعي 6 أكتوبر والنعام بحي عين شمس، ومنطقتي الزيتون والمطرية بشمال القاهرة.

ودفعت السلطات بتعزيزات من قوات الأمن المركزي التي أطلقت الغاز المسيل للدموع للسيطرة على الاشتباكات التي بدأت بقيام الإخوان بقطع شارع 6 أكتوبر الرئيسي وأضرموا النار في إطارات سيارات. وسادت أحياء عين شمس، والمطرية، والزيتون حالة من الفوضى وأغلقت المحال التجارية أبوابها وسط استمرار إطلاق نار متبادل بين الجانبين.

وكان متظاهرون من الإخوان عمدوا، في وقت سابق أمس، إلى إشعال النار في إطارات سيارات بشارع الهرم الرئيسي جنوب القاهرة، وانطلقت مسيرات تضم مئات منهم بأنحاء متفرقة من القاهرة. وقام عشرات من المنتمين للتنظيم الإرهابي بإضرام النار في إطارات سيارات بمنطقة الطالبية، في شارع الهرم الرئيسي جنوب القاهرة، ما تسبب في توقف حركة المرور.

كما انطلقت عدة مسيرات محدودة من أمام المساجد الرئيسية بشوارع فيصل، والهرم، وخاتم المرسلين، والعمرانية وفي مدينة 6 أكتوبر بالجيزة (جنوب القاهرة)، وحلوان، والمطرية، وعين شمس، ومدينة نصر بالقاهرة، حيث رفع المتظاهرون صوراً لمرسي وشعار الأصابع الأربع المعبّرة عنهم.

ونشبت اشتباكات بالأيدي بين عناصر جماعة الإخوان المشاركين في مسيرة المعادي بمحافظة القاهرة، وعدد من أهالي المنطقة، مما أدى إلى تدخل عدد من العقلاء من الطرفين لوقف الاشتباك. فيما واصلت المسيرة تجولها في الشوارع الجانبية لمنطقة عرب المعادي، أمس.

وفرق أهالي مدينة السادات بمحافظة المنوفية مسيرة نظمها عدد من عناصر جماعة الإخوان الإرهابية أمام مول السلام بالمدينة، وذلك إثر قيامهم بترديد هتافات مناهضة للجيش والشرطة، الأمر الذي أثار حفيظة الأهالي وقاموا بمطاردتهم وسط شوارع المدينة حتى فروا هاربين. من جانبها، انتقلت القيادات الأمنية لمكان التظاهرات وتم احتواء الموقف. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا