• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

خلال زيارتها لمجلس الأعمال الأميركي

لجنة الخدمات في «غرفة أبوظبي» تبحث مشكلات القطاع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أكد سند محمد سعيد المقبالي عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي ورئيس لجنة الخدمات في الغرفة أهمية الدور الذي تلعبه اللجنة في دعم فعاليات ومؤسسات القطاع الخدمي، وذلك من خلال قيامها بحصر ودراسة المشاكل والقضايا التي يواجهها القطاع أو النشاط الذي تمثله واقتراح الحلول المناسبة لها، ورصد ودراسة الظواهر الإيجابية والسلبية التي تؤثر على النشاط الاقتصادي الذي تمثله، مع تحليلها والعمل على مواجهتها وعقد اجتماعات مع المسؤولين وتقديم الاقتراحات إلى الجهات المعنية والمختصة من أجل تذليل المعوقات والصعوبات التي تواجه النشاط.

جاء ذلك، خلال اجتماع اللجنة مع مجلس الأعمال الأميركي في أبوظبي بحضور سند محمد سعيد المقبالي وشريف فهمي نائب رئيس مجلس الأعمال الأميركي في أبوظبي، وبحضور محمد الحاج وهيثم الصبيحي عضوي اللجنة، وعدد من أعضاء مجلس الأعمال الأميركي في أبوظبي.

ويأتي هذا اللقاء في إطار سلسلة أنشطة واجتماعات لجنة قطاع الخدمات مع الشركات والمؤسسات والجهات الرسمية في إمارة أبوظبي في إطار برنامجها للتواصل مع فعاليات قطاع الخدمات في الإمارة.

وأكد سند المقبالي في كلمة ألقاها في بداية الاجتماع أن هذه الزيارة تأتي في إطار استراتيجية الغرفة واللجنة الهادفة إلى تعزيز التواصل مع شركائها من الدوائر الحكومية وأعضائها من المؤسسات والشركات والهيئات العاملة في إمارة أبوظبي، وذلك بهدف التعرف على آرائهم في الخدمات المقدمة واقتراحاتهم لتطويرها، وكذلك دعم أنشطة وفعاليات الشركاء والأعضاء والتعريف بما تقدمه هذه المؤسسات من خدمات وتسهيلات، وبما يسهم في إنجاح أعمال شركات ومؤسسات القطاع الخاص في إمارة أبوظبي، ويضمن تقدمها واستمرارها وتعزيز مساهمتها في التنمية الاقتصادية المستدامة طبقاً لرؤية أبوظبي الاقتصادية 2030.

وقال سند المقبالي إن لجنة قطاع الخدمات تركز جهودها على تقوية الروابط والتواصل بينها وبين العاملين في هذا القطاع، من خلال التعريف بالخدمات التي تقدمها الغرفة ودور هذه اللجنة في تحديد المعوقات التي تواجه الشركات الخدمية ورفع التوصيات اللازمة وبما يسهم في الارتقاء بأداء الغرفة، من خلال تنظيم المنتديات السنوية والندوات وورش العمل والمساهمة ‬في ‬تطوير ‬التشريعات ‬والقوانين ‬الداعمة ‬للاقتصاد ‬في ‬إمارة ‬أبوظبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا