• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

ردود الفعل تتوالى حول تصريحات محمد بن زايد لـ "الاتحاد الرياضي"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 فبراير 2007

مازالت ردود الفعل تتوالى حول التصريحات المهمة التي أدلى بها الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لـ''الاتحاد الرياضي'' وقناة دبي الرياضية.. بمعنى أن كل الرياضيين كانوا بحاجة إليها لتحريك الأوضاع، أملا في الوصول لتحقيق النهضة الرياضية المأمولة.

وتتفق كل الآراء على ضرورة استثمار تلك التصريحات في تحويلها إلى خطة عمل قابلة للتطبيق في المرحلة المقبلة بما يضمن مواصلة تحقيق الإنجازات وعدم الوقوف عند الفوز بكأس الخليج في انتظار قفزة طفرية أخرى، كما اتفق كل المسؤولين على ضرورة العمل وفق منهج منظم يخضع للمعايير العلمية الدقيقة في التنفيذ والمتابعة من خلال التدرج من مرحلة لأخرى للوفاء بكل المتطلبات وفق خطة شاملة مرتبطة بأبعادها الزمنية المحددة.

سلطان صقر السويدي:

لدينا فرصة تاريخية لتطوير كرة القدم

أكد سلطان صقر السويدي- الأمين العام السابق للهيئة العامة للشباب والرياضة والنائب الحالي بالمجلس الوطني- أن ما ورد من توجيهات على لسان سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لا يمكن اعتبارها تصريحات فقط، ولا يجب أن يتم تجاوزها للعودة إلى ما كنا عليه، بمعنى أن رياضة الإمارات وكرة القدم تحديدا لابد أن تدخل مرحلة جديدة بموجب هذه التوجيهات، وأن اللجنة الأوليمبية والاتحادات الرياضية والهيئة العامة للشباب والرياضة لابد أن تستثمر هذه التصريحات في وضع الخطط اللازمة لتحقيق أكبر استفادة منها، وإلا فسوف تنفض الاحتفالات ويظل إنجاز الخليج صفحة ناصعة في التاريخ تبحث عن إنجازات وصفحات أخرى، وسوف تندم الأجيال على ضياع هذه الفرصة الثمينة من أيدينا.

عبد المحسن الدوسري: تطبيق الاحتراف الشامل يتطلب تشكيل لجنة عليا ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال