• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تطوير رياضة السيارات في الإمارات على طاولة «الدولي»

ابن سليّم يشيد بدور تود على مدار 50 عاماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 مارس 2016

دبي (الاتحاد)

ناقش محمد بن سليّم رئيس نادي الإمارات للسيارات مع جان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات في مقر الاتحاد الدولي في جنيف العديد من جوانب تطوير رياضة السيارات في الإمارات، وتزامن الاجتماع مع الذكرى العاشرة لتولي محمد بن سليّم رئاسة نادي الإمارات للسيارات والذكرى ال 50 لتأسيسه، كما جاء الاجتماع تزامناً مع مرور 50 عاماً لجان تود في عالم رياضة السيارات.

وتم خلال هذا الاجتماع التطرق إلى العديد من الجوانب المتعلقة بتطوير رياضة السيارات في الإمارات، ومنها إطلاق بطولة الفورمولا- 4، الأولى من نوعها في المنطقة، رياضة الكارتنج في المدارس، وكذلك التطور الكبير لراليات الباها خلال الأعوام الماضية، كما تم التطرق إلى متطلبات التدريب والتطوير لمتطوعي رياضة السيارات في الإمارات والبالغ عددهم نحو 1400 متطوع.

قدم محمد بن سليّم خلال الاجتماع نبذة عن خطط النادي ومشاريعه الحالية والمستقبلية التي يقوم بالعمل عليها من خلال ذراعه التعليمي، الأكاديمية الإلكترونية، ومنها بوابة التعليم الإلكتروني العالمية في مجال رياضة السيارات، وكذلك تقديم منهجاً لدراسة حالات الارتجاج التي تصيب الدماغ وكيفية التعامل معها، وتقديم فيديو تعليمي للآباء والمسؤولين والمتسابقين.

وأشار محمد بن سليّم إلى أن موضوع التعرض لارتجاج الدماغ هو أمر في غاية الأهمية ويستوجب تدخل كافة الجهات المعنية في قطاع الرياضة ورياضة السيارات لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للحد من التعرض لهذا الأمر.

وقال محمد بن سليّم، الذي أهدى رئيس الاتحاد الدولي نسخة من الطابع التذكاري الخاص بنادي الإمارات للسيارات الذي تم إصداره بمناسبة مرور خمسين عاماً على تأسيسه: حظي جان تود بخمسين عاماً حافلة بالإنجازات في رياضة السيارات، وذلك في عدة مناصب وأدوار، حيث كان ملّاحاً عالمياً، وقائد فريق ناجح في عالم الفورمولا- 1 والراليات، ورئيساً للاتحاد الدولي للسيارات وشخصية بارزة في مجال السلامة على الطرق.

ويأتي هذا الاجتماع قبل أقل من شهر من انطلاق رالي أبوظبي الصحراوي السادس والعشرين والذي يعد أول بطولة عالمية في مجال رياضة السيارات في الشرق الأوسط، والذي شكّل سلسلة نجاحات مستمرة منذ أطلقه سليّم في عام 1991.

ومن المقرر أن يجري يقام من 2 إلى 7 أبريل تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، ويعد رالي الصحراء الجولة الثانية من كأس العالم للراليات عبر البلاد التي يجريها الاتحاد الدولي للسيارات لهذا العام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا