• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

للتعرف على مجهولي الهوية

مختبر بصمة الأسنان يباشر مهامه في شرطة أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 أكتوبر 2015

محمد الأمين ( أبوظبي)-

محمد الأمين (أبوظبي)

تنفيذاً لتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، باشر مختبر بصمة الأسنان الجنائية مهام عمله في القيادة العامة لشرطة أبوظبي . وقال العميد عبد الرحمن الحمادي، مدير إدارة الأدلة الجنائية بالإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ بشرطة أبو ظبي ، إن إدخال فحص بصمة الأسنان بمختلف تخصصاتها ضمن الفحوص الجنائية يأتي تأكيداً للتوجه العلمي، والحرص على الاستعانة بالمستجدات في مجال العمل الشرطي.

وأشار إلى أهمية بصمة الأسنان في التعرف على مجهولي الهوية، سواء في الحوادث الفردية أم الجماعية كسقوط الطائرات، خصوصاً في ظل الوصول إلى نتائج إيجابية في وقت أقل كثيراً مما تأخذه البصمة الوراثية.

و ذكر الحمادي أنه تم التوجه إلى تخصص بصمة الأسنان بعد ثبات أهميتـه في التعرف على هوية الأشخاص المجهولين؛ سواء الفردية أم الجماعية في الكوارث الطبيعية أو غير الطبيعية، مثلما هو الحال في كارثة «تسونامي» التي تم التعرف فيها على أكثر من 40% من الضحايا عبر بصمة الأسنان.

وأوضح أن الخبراء بينوا أن شكل الأسنان ونمطها من الأشياء المميزة للإنسان، وتكاد لا تتطابق في شخصين حتى ذهب بعض الخبراء إلى حد القول إنها بمثابة بصمة الأصابع، فضلاً عن صلابتها وحمايتها نظراً لطبيعة وجودها داخل الجمجمة بشكل يجعلها الطريقة الوحيدة للتعرف على هوية ضحايا الحرائق.

وأضاف أن الاستفادة من الأسنان في المجال الجنائي بصفة عامة؛ وتعريف الهوية بصفة خاصة تتم من خلال جانبين: الأول يتركز في دراسة الأسنان وما بها من حشوات أو أسنان صناعية أو تلبيسات معدنية أو فقدان بعضها، والثاني من خلال دراسة انطباعات الأسنان الناتجة عن العضات على الأنسجة الآدمية أو بعض المأكولات.

أول فريق لبصمة الأسنان بالمنطقة من جانبه قال الدكتور سعيد شوقي، خبير الطب الشرعي بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي ،إن أول من أسس فريقاً لبصمة الأسنان على مستوى المنطقة هي شرطة أبوظبي ، وتم اعتماد مختبرها ضمن 13 عضوًا بالإنتربول، باعتبار أن أبوظبي هي الوحيدة التي تمتلك إمكانات دائمة للحصول على بصمة الأسنان عالمياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض