• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

جمعية الموهوبين تدعو المؤسسات للمساهمة في أنشطتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 فبراير 2007

دبي - الاتحاد: أعلن سعادة الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي، رئيس جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين، عن بدء استعدادات الجمعية لتنظيم مسابقاتها السنوية للعام الجاري، داعياً الأفراد والمؤسسات للمساهمة في رعاية الأنشطة والمسابقات. وقال سعادته: سوف تحمل الأنشطة الرئيسة، أسماء الرعاة تقديراً لمساهمتهم في إنجاح هذه الأنشطة، التي تشتمل على مسابقات بين الموهوبين في الكيمياء والرياضيات والأحياء و الفيزياء. وأضاف خلال ترؤسه اجتماع مجلس إدارة الجمعية، الذي استضافته القيادة العامة لشرطة دبي، صباح أمس: إننا في جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين، نسعى جاهدين إلى تسخير الإمكانات المتاحة في الجمعية، لاكتشاف المواهب الشابة على مستوى الدولة، في جميع المجالات خاصة العلمية منها.

وناقش المجلس خلال الاجتماع، بحضور المهندس عيسى الميدور، والدكتور أحمد النجار، والدكتور خالد علي المري، ومنيرة صفر أمين السر العام للجمعية، وزيد الصابوني المنسق الإعلامي للجمعية، وعواطف المطوع، عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال، وبرنامج الدورة المقبلة للجمعية. وأشاد المجتمعون بفوز الجمعية بجائزة الشارقة للعمل التطوعي، كذلك اطلعوا على مقترحات الملتقى الصيفي الثاني، وتنمية قدرات الموهوبين، ووضع آليات تنفيذ البرامج المتعلقة برعايتهم، ونتائج المركز الوطني لقياس القدرات ووضع آلية لعمل برامج مشتركة مع منطقة دبي التعليمية لرعاية الموهوبين. وأكد المجتمعون أهمية إنشاء فرق علمية للمشاركات الخارجية، والمنافسات العلمية الدولية، كذلك تم الاطلاع على سير مسابقة التفوق في الرياضيات.

يذكر أن جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين، تبنت منذ تأسيسها عام 1998م، رعاية الطلبة الموهوبين، ودعت المؤسسات والهيئات الوطنية للمساهمة في هذا العمل الوطني، كما عقدت العديد من الاجتماعات مع هيئات حكومية وأهلية، لتعزيز دورها والتأكيد على تحقيق أهدافها التي ترمي إلى إلقاء الضوء على شريحة هامة في المجتمع وهي الموهوبين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال