• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

تشيلسي يكتفي بهدف لامبارد أمام تشارلتون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 فبراير 2007

شدد تشيلسي الخناق على مانشستر يونايتد في سباق الدوري الإنجليزي لكرة القدم وذلك بفوزه على تشارلتون بهدف في المرحلة السادسة والعشرين من المسابقة، وتقلصت آمال فريق ليفربول في إحراز اللقب بعدما تعادل على أرضه مع إيفرتون سلبيا، بينما تغلب أستون فيلا على ويست هام، وويجان على بورتسموث، وبولتون على واتفورد بنتيجة واحدة 1/صفر، وفي المباريات الأخرى فاز بلاكبيرن على شيفلد، وفولهام على نيوكاسل بنتيجة واحدة 2/،1 كما تغلب ريدينج على مضيفه مانشستر سيتي بهدفين.

وفي المباراة التي جمعت بين تشارلتون وضيفه تشيلسي أحرز فرانك لامبارد هدف الفوز لتشيلسي حامل اللقب في الدقيقة ،18 ورفع تشيلسي رصيده إلى 57 نقطة في المركز الثاني أي بفارق ثلاث نقاط خلف المتصدر مانشستر يونايتد، بينما تجمد رصيد تشارلتون عند 20 نقطة في المركز التاسع عشر قبل الاخير، وتصدى بيتر شيك حارس مرمى تشيلسي لكرتين خطيرتين من أمادي فايي لاعب تشارلتون، كما أهدر أندريه شيفشينكو وسالامون كالو ومايكل بالاك فرصا لتشيلسي.

وقال جوزيه مورينهو المدير الفني لفريق تشيلسي: ''أعتقد أنه كان يجب علينا أن نحرز هدفا آخر في الشوط الاول لنجعل المباراة أسهل''، وأضاف مورينهو ''كانت المباراة صعبة وكان هناك خطر دائم في الدقائق الاخيرة ولكنني أعتقد أننا نستحق النقاط الثلاث.

وفي المباراة التي جمعت بين ليفربول وإيفرتون سيطر ليفربول على مجريات اللعب ولكنه أخفق في التغلب على دفاع إيفرتون القوي لتنتهي مباراة قمة ميرسيسايد بالتعادل السلبي، وحصد كل من الفريقين نقطة واحدة ليرفع ليفربول رصيده إلى 50 نقطة في المركز الثالث، كما رفع إيفرتون رصيده إلى 36 نقطة في المركز الثامن وتتبقى له مباراة مؤجلة.

وأسكن كريج بيلامي لاعب ليفربول الكرة في شباك إيفرتون مبكرا في المباراة ولكن الحكم الويلزي الذي أدار اللقاء ألغى الهدف بدعوى التسلل، وتألق تيم هوارد حارس مرمى إيفرتون حيث تصدى لكرة خطيرة سددها بيتر كروش، ورغم الفرص العديدة التي سنحت أمام ليفربول ولم تستغل إلا أن أخطر فرص المباراة كانت من نصيب آندي جونسون مهاجم إيفرتون حيث سدد كرة كادت أن تسكن شباك ليفربول ولكن خوسيه ريينا أطاح بها بقدمه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال