• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

إمام مسجد برمنجهام يندد بـ "الدولة البوليسية"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 فبراير 2007

عواصم - وكالات الأنباء: وجه امام الجامع الاكبر في مدينة برمنجهام البريطانية نداء دعا فيه المسلمين الى الهدوء، في الوقت الذي كانت الشرطة تحقق في تسريبات في إطار التحقيق بمؤامرة قتل جندي بريطاني مسلم.

وقام امام جامع برمنجهام الشيخ محمد نسيم مخاطبا المصلين ''حافظوا على هدوئكم ولا تستسلموا للغضب، ان الغضب شعور طبيعي الا ان على المسلمين ضبطه''.

وندد نسيم ايضا بـ''الدولة البوليسية'' التي بدأت تظهر معالمها في بريطانيا حسب قوله، واضاف ''نستطيع تغيير الوضع نحو الافضل عبر العمل معا وليس عبر التفرقة'' ولم يتردد في مقارنة وضع المسلمين في بريطانيا بوضع اليهود في المانيا النازية، الا انه اضاف ان على المسلمين ''الخضوع لقوانين البلاد وهذا ما يفرضه دينهم عليهم''.

واعلن المفوض في الشرطة ديفيد شوو ان الشرطة ستباشر التحقيق مع المشتبه بهم المعتقلين مضيفا ان 18 مكانا دوهمت حتى الان او هي ستداهم في وقت لاحق في اطار هذه القضية. ووزعت الشرطة نحو خمسة الاف منشور كتبت بالانجليزية والاوردو والهندي والبنجابي ''لطمأنة'' المسلمين في المدينة.

وكانت صحيفة التايمز ذكرت ان الارهابيين المفترضين وضعوا لائحة ب25 جنديا بريطانيا مسلما مع عناوينهم. وفتحت وزارة الدفاع البريطانية تحقيقا عاجلا لمعرفة ما اذا كان هناك شخص يسرب معلومات من هذا النوع تعتبر ''غاية في السرية''.

من جهة أخرى وصفت الرئاسة الالمانية تقرير مجلة ''فوكوس'' الذي أفاد بأن الرئيس الالماني هورست كولر سيتخذ قراره حول العفو عن ''إرهابي'' سابق في منظمة الجيش الاحمر الالماني خلال النصف الثاني من العام الجاري، بأنها مجرد ''تكهنات''.

وقال متحدث باسم كولر أمس إن الرئيس الالماني سينتظر أولا تقريرا قانونيا حول كريستيان كلار الذي شارك في عمليات ضد حلف شمال الاطلسي (الناتو) وقام بهجوم على السفارة الاميركية في العاصمة الالمانية السابقة بون. من ناحية أخرى تخشى الاجهزة الامنية الالمانية من إمكانية استئناف الجيش الاحمر نشاطه من جديد في حال الافراج عن أخطر أعضائه.