• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بواسل الإمارات يلبون نداء الوطن دون تردد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 أكتوبر 2015

Amna Alktebi

آمنة الكتبي (دبي)

عبر مواطنون عن فخرهم واعتزازهم بشهداء الإمارات البواسل قائلين، إنهم بذلوا الغالي والنفيس في خدمة الوطن، مؤكدين أن دولة الإمارات لم تنجب إلا المنتمين والمحبين لهذه الأرض وقيادتها الحكيمة، إن أبناءها رهن إشارة القيادة وهم على استعداد للحاق بالجنود المرابطين لنصرة المظلوم ورفع راية الحق، مؤكدين أن الشهادة في سبيل الله دفاعاً عن الأوطان هي مكرمة جليلة من الله سبحانه وتعالى متمنين أن يكونوا بينهم لنيل هذه المكانة الكبيرة.

وأعرب المواطن عبدالله الدرمكي عن فخره واعتزازه بما قدمه شهداء الوطن قائلاً: بواسل الإمارات يلبون نداء الوطن دون تردد وهم فداء له، هكذا هم رجال القوات المسلحة، يضحون بأرواحهم من أجل أمن واستقرار المنطقة.

وأكد الدرمكي جاهزية أبناء الإمارات لتلبية نداء الوطن والمشاركة في كافة المهمات التي تساند فيها الدولة المظلومين، ونحن رهن إشارة القيادة.

وقال إن شهداء الإمارات فخر لكل مواطن في الدولة، فهم من بنوا عزة للبلاد وهم من ضحوا بأنفسهم فداء ودفاعاً عن ترابه، لافتا إلى أن جميع المواطنين يشعرون بمصاب أهالي الشهداء ويشاطروهم مشاعرهم لكنهم في نفس الوقت يفخرون بهم وبما قدموه من واجب لإعلاء شأن الوطن.

وأوضح المواطن أحمد الزرعوني، أن شهداء الواجب أحياء يرزقون بإذن الله، وما يخفف مصابنا أنهم استشهدوا وهم يدافعون عن الحق وينصرون المظلوم ويحمون دولتنا وأشقاءنا في اليمن ليسطروا تاريخاً حافلاً بالتضحيات وإيثار الواجب على النفس.

وأكد أن الشهيد فخر لوطنه ولأسرته وأقاربه، وسوف يخلد اسمه في التاريخ، لافتاً إلى أن من يشاهد كرامة الشهيد في الدنيا ويدركها في الآخرة، فمن دون شك سوف تكون أمنيته الشهادة.

وقال الزرعوني إن الاستشهاد يعتبر شرفاً وعزاً وفخراً لكل من يناله ونحن نتمنى أن نكون من بين هؤلاء الشهداء لننال هذه المكانة الكبيرة. وأكد المواطن أحمد الهاشمي أن كل مواطن على أرض الدولة يتمنى أن يلبي نداء الوطن، ليبقى شامخاً أبياً لنصرة إخواننا في كل مكان فهذا واجب علينا ونحن نفتخر بأن كوكبة الشهداء الذين لبوا نداء الواجب وسوف يبقون شموعا تضيء سماء الإمارات بالفخر والعزة.وقال، شهداء الوطن سطروا أروع أمثلة الوطنية والشجاعة والبسالة مؤكداً أن دولة الإمارات لم تنجب إلا الوطنيين المحبين لهذه الأرض وقيادتها الحكيمة، للذود عن قضايا الوطن والأمة العربية.قال المواطن محمد عمر إن هؤلاء الشهداء الأبطال البواسل هم قدوة ومثل وفخر وعزة لكل مواطن إماراتي وعربي يدرك القيم والمبادئ الإسلامية السامية الداعية إلى نصرة الحق والضرب على يد الظالم ليعم الأمن والسلام في ربوع الوطن، مشيراً إلى أن دولة الإمارات ستظل بخير وأمان طالما يوجد بها من يضحي ويدفع دمه ثمناً لكرامة وعزة الوطن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض