• الأحد 04 شعبان 1438هـ - 30 أبريل 2017م
  08:48     ترامب يحتفل بأول 100 يوم له في الحكم ويهاجم وسائل الإعلام         08:49     محتجون من أنصار البيئة يحتشدون أمام البيت الأبيض         08:50     البيت الأبيض :ترامب يدعو رئيس الفلبين لزيارة واشنطن         08:50     ترامب : الصين تضغط على كوريا الشمالية         08:51    تمديد حالة الطوارئ في مالي لوقف الهجمات الإرهابية        08:52    البابا يدعو لوساطة لحل أزمة كوريا الشمالية وتجنب حرب مدمرة         08:53     إجلاء المزيد من مسلحي المعارضة وعائلاتهم من حي الوعر إلى إدلب         08:53    تحطم طائرة عسكرية في كوبا ومقتل ثمانية على متنها         09:08    مقتل خمسة في أعاصير في ولاية تكساس الأمريكية ورياح تجتاح القطاع الأوسط من البلاد    

تضمنت فئتين وتتوافر في المكاتب كافة

طوابع بريدية بمناسبة تولي حمدان بن محمد ولاية العهد في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 فبراير 2014

دبي (الاتحاد) ـ أصدر مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالتعاون مع مجموعة بريد الإمارات، طابعاً تذكارياً خاصاً بذكرى تولي سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم، ولاية العهد في دبي.

وتضمن الإصدار طوابع تذكارية فئة «3 دراهم»، بالإضافـة إلى بطاقة تذكارية بقيمة «4 دراهم»، وتتوفـر الطوابع الجديدة في كافة مكاتب بريد الإمارات بالإضافة إلى مغلــف اليـوم الأول للإصدار.

ورفع إبراهيم بن كرم المدير التنفيذي التجاري في مجموعة بريد الإمارات أسمى آيات التهنئة إلى مقام سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي بهذه المناسبة العزيزة الى قلوبنا.

وأضاف: «تفتخر مجموعة بريد الإمارات بالتعاون مع مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث لإصدار هذا الطابع المميز الذي يحتفي بذكرى تولي سموه ولاية العهد في دبي وهي ذكرى نعتز بها»، مضيفاً أن هذا الإصدار يأتي تأريخاً لدوره في هذه المرحلة المهمة التي تشهد فيها الدولة نمواّ وتطوراً في جميع المرافق.

وبهذه المناسبة، أكد عبدالله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أن من أهم المسؤوليات الوطنية التي حملها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس التنفيذي ولي عهد دبي، على كاهله تعزيز الهوية الوطنية في نفوس أبناء الإمارات عن طريق العناية بالتراث الإماراتي ونقله عبر الأجيال، لافتاً الى أنه لذلك كان لابد من إنشاء مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث كمؤسسة وطنية لنقل التراث الإماراتي إلى الأجيال الجديدة من المواطنين والعرب والأجانب المقيمين داخل الدولة، ونشر التراث الإماراتي داخل وخارج الدولة من خلال مجموعة من الوثائق المرئية والمقروءة، والعمل على أن يكون المركز مصدراً ومجمعاً للتراث الإماراتي بأشكاله المختلفة من التراث الثقافي والحرفي واللغوي والاجتماعي والرياضي والحفاظ على التراث من الاندثار.

وأضاف بن دلموك: «أن المركز إذ يحتفي بهذه الذكرى لتولي سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم ولاية العهد في دبي، فإنه يحتفي براعي التراث وباعث الوطنية في نفوس أبناء الإمارات، والداعم الأكبر في تعزيز الهوية الوطنية التي نادى بها سموه قبل توليه منصب ولاية العهد في دبي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض