• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

محتجون يحتلون محطة للغاز الطبيعي في بوليفيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 فبراير 2007

لاباز - رويترز: قالت اذاعة محلية في بوليفيا ان متظاهرين سيطروا على منشأة للغاز الطبيعي في بوليفيا اول امس احتجاجا على تأميم الحكومة لصناعة الطاقة حيث يقولون انه لم يذهب الى مدى بعيد بما يكفي. واضافت اذاعة فيديس المحلية ان المحتجين الذين سدو الطرق في جنوب شرق البلاد الغني بالغاز خلال الايام الخمسة الماضية اقتحموا محطة للتحكم في خطوط الانابيب تشغلها شركة ترانسريدز التي تديرها شركة رويال دتش شيل العملاقة للطاقة.

وقال احد زعماء المحتجين''سنواصل احتجاجنا الى ان يعاد بناء شركة النفط الحكومية (ابفيف) حتى لا تخدم سوى الشعب البوليفي وليس (الشركات) المتعددة الجنسيات. ''واممت الحكومة اليسارية بزعامة الرئيس ايفو موراليس صناعة الطاقة في بوليفيا في مايو ايار 2006 ولكن المحتجين يقولون انه أخفق في الوفاء بتعهدات باعادة عدة حقول صغيرة للغاز في المنطقة الى سيطرة الدولة.

ويريد المحتجون ايضا نقل وحدة إبفيف للتنقيب والاستغلال الى بلدة كاميري التي تقع على بعد نحو ألف كيلومتر جنوب شرقي العاصمة الادراية لا باز.

وقال موراليس خلال زيارة لمنطقة تشاباري في وسط بوليفيا ''يريدون إصلاح ابفيف وهذا في الطريق بالفعل وهذا ما يريده كل البوليفيين ولكن ما دمر خلال 20 عاما لا يمكن اعادة بنائه في سنة واحدة فقط. ''وتولى موراليس وهو حليف وثيق للرئيس الفنزويلي هوجو شافيز السلطة قبل عام بناء على تعهدات بتعزيز سيطرة الدولة على الموارد الطبيعية واستثمار العائدات الاضافية للحد من الفقر في بوليفيا افقر دول اميركا الجنوبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال