• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

احتجاجات ضد إقامة مصنع ورق بالأرجنتين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 فبراير 2007

بوينس ايرس-د ب أ-إفي: نظمت الحركات البيئية في الأرجنتين وأوروجواي رحلة نهرية للضغط على شركة ''بوتنيا'' الفنلندية للتراجع عن التجارب النهرية لتصريف مخلفات مصنع الورق الذي تنوي إقامته على نهر ''لابلاتا'' من الضفة الواقعة في أوروجواي على الحدود مع الأرجنتين. ويعتزم أنصار البيئة قطع الطريق الحدودي إلى مدينة ''السلتو'' شمال غرب أوروجواي حتى تستجيب السلطات وتنقل المصنع لمنطقة أخرى في أوروجواي. ونشب نزاع بين الأرجنتين وأوروجواي منذ أكثر من عام بسبب إنشاء مصنعين للورق أحدهما يخص الشركة الفنلندية ''بوتنيا'' والآخر يخص الشركة الإسبانية ''انثي'' على الضفة الشرقية لنهر ''لابلاتا''. وترى حكومة أوروجواي أن الاستثمارات الكبيرة التي تقدر بنحو مليار و800 مليون دولار في مصنعي الورق فرصة لتنمية اقتصادها الضعيف بينما تعترض الأرجنتين على الآثار البيئية السلبية لمصنعي الورق على سكان منطقة نهر لابلاتا الحدودي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال