• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

الادعاء على 8 موقوفين في أحداث بيروت

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 فبراير 2007

بيروت -''الاتحاد'': ادعى مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي جان فهد على 8 موقوفين في احداث بيروت الاخيرة، في جرم ارتكاب الجنايات على الناس والشعب والنيل من سلطة الدولة وهيبتها والتعرض لمؤسساتها المدنية والعسكرية والحض على اثارة الاقتتال الطائفي والمذهبي واثارة الحرب الاهلية والتقتيل والتخريب وحيازة الاسلحة ونقلها، واحالهم الى قاضي التحقيق العسكري الاول رشيد مزهر الذي استجوبهم واصدر مذكرات وجاهية بتوقيفهم سندا الى مواد الادعاء.

وترك القاضي فهد 11 موقوفا. ويدرس ملفات 6 موقوفين من اصل 25 محضرا للتحقيقات الاولية التي تسلمها أمس في حق موقوفين في احداث بيروت، كما تسلم اليوم محاضر 8 موقوفين في الاحداث عينها.

من جهة ثانية، عقد رؤساء الجامعات الكاثوليكية في لبنان، امس اجتماعهم الدوري واصدروا بياناً استنكروا فيه الأحداث الأليمة التي شهدتها بعض الجامعات ولا سيما تلك التي كان محيط جامعة بيروت العربية مسرحا لها، وابدوا اسفهم الشديد لسقوط الضحايا البريئة، آملين أن تتضافر جهود جميع المعنيين من أجل طي هذه الصفحة الأليمة التي أدمت قلوب اللبنانيين وصبغت بالسواد صروح العلم والمعرفة التي آلت على نفسها أن تكون ينابيع للحياة الزاخرة بالأمل والمحبة والتسامح''.

ودعا ''طلاب الجامعات إلى الالتزام بالمحافظة على دورهم الطليعي في اعتماد الحوار العقلاني وسيلة للتفاهم واحترام حق الاختلاف عند الآخرين. كما أصدر رئيس جامعة بيروت العربية الدكتور عمرو العدوي بيانا، أسف فيه للاحداث التي وقعت في حرم الجامعة وفقدان احد طلابها المرحوم محمد نجاح غازي في السنة الثانية في كلية التمريض.

وأوضح: ''ان رسالة جامعة بيروت العربية منذ انشائها عام 1960 وحتى اليوم هي رسالة تعليمية لجميع الطلاب بكافة انتماءاتهم واتجاهاتهم لا تميز في ذلك بينهم، وهي تفخر بمتخرجيها الذين يتوزعون على كافة المواقع ويعكسون بذلك صورة عن الواقع اللبناني وتنوعه، الذي يعتبر مصدر غنى للجامعة والوطن على حد سواء''.