• الخميس 21 ربيع الآخر 1438هـ - 19 يناير 2017م

نائب تونسي من الحزب الحاكم ينجو من الاغتيال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 أكتوبر 2015

ساسي جبيل (تونس)

نجا النائب رضا شرف الدين عن حزب نداء تونس (الحزب الحاكم) ورئيس النجم الساحلي وأحد أبرز المساهمين في قناة التاسعة الفضائية التي تم الترخيص لها مؤخرا من محاولة اغتيال صباح أمس، بعد استهداف سيارته بإطلاق نار كثيف، عندما كان متجها إلى أحد مصانعه بمدينة سوسة الساحلية وسط البلاد. وقال شرف الدين في تصريح لإذاعة جوهرة إف إم، إنه تعرض صباح الخميس وفي حدود الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي إلى وابل من الرصاص عندما كان في طريقه إلى العمل على الطريق الرابط بين القلعة الكبرى وسوسة (وسط) حيث يوجد «مصنع وحدة انتاج الأدوية» الذي يملكه، إلى محاولة اغتيال من قبل سيارة مجهولة صوبت نحوه أكثر من 8 رصاصات (مثلما هو واضح على الثقوب الحاصلة بالسيارة)، وتمكن من رؤية الجناة والسلاح الذي يستعملونه. وأضاف أن الذي اطلق عليه النار كان يستقل سيارة يقودها شخص آخر. . وأضاف «سبع او ثماني رصاصات أحاطت بي، معجزة من عند الله أنني نجوت». ويرجح أن يكون لهذه العملية علاقة بالفيديو الذي نشره من أيام الإعلامي التونسي معز بن غربية الذي هرب إلى سويسرا بعد محاولة اغتياله كما صرح بذلك، إذ إن شرف الدين من أكبر المساهمين في قناة التاسعة التي بعثها بن غربية مؤخرا.

وقال مراقبون ومحللون إن محاولة الاغتيال هذه على علاقة بالفيديو الذي بثه بن غربية بعد هروبه إلى سويسرا وتهديده علنا بفضح مافيا الاغتيالات في تونس، والذي أكد فيه أنه يعرف ويملك الوثائق التي تدين المساهمين في اغتيال كل من شكري بلعيد ومحمد البراهمي وطارق المكي وفوزي بن مراد والأمني سقراط الشارني.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا