• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

اختتام ستة برامج تدريبية في معهد التنمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 فبراير 2007

جميل رفيع:

اختتمت امس في معهد التنمية الإدارية ستة برامج تدريبية جاءت ضمن خطته التدريبية للعام الحالي وشارك فيها نحو 150 متدرباً ومتدربة من مختلف الوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية والمحلية والخاصة. أكد محمد إبراهيم المازمي مدير إدارة التدريب أن البرامج تهدف إلى تلبية الاحتياجات التدريبية للمؤسسات الحكومية والمحلية في الدولة للارتقاء بكوادرها وتنمية مهاراتهم الإدارية وإطلاعهم على أحدث التجارب والتطبيقات والنظريات الإدارية الحديثة في علم الإدارة للوصول لأفضل النتائج المرجوة في علم الإدارة، ويحاضر فيها خبراء ومختصون في علم الإدارة والتنمية البشرية من المعهد، وسيتم في ختام البرامج توزيع شهادة المشاركة على المشاركين.

وأشار الى أن البرنامج الأول الذي عقد في أبوظبي بعنوان ''تطبيقات إدارة الجودة الشاملة'' شارك فيه 24 متدرباً ومتدربة من وزارات الصحة والداخلية والخارجية والتربية والتعليم والبيئة والمياه والاقتصاد والعدل ومن مؤسسة زايد للرعاية الإنسانية ومواصلات الإمارات، وهدف البرنامج إلى التعرف على مفهوم الجودة ومراحل تطويرها ومبادئها.

وتناول البرنامج الثاني ''المهارات الإدارية والسلوكية للموظف الجديد'' شارك فيه نحو ثمانية عشر متدرباً ومتدربة بأبوظبي وهدف إلى تحديد مفهوم وأبعاد الإدارة.

وأضاف المازمي أن البرنامج الثالث الذي عقد في دبي استعرض ''مهارات الكتابة الإدارية'' وشارك فيه شاغلو الوظائف التنفيذية في الوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية والمحلية.

وتطرق البرنامج الخامس الذي عقد في دبي الى ''الاتجاهات التدريبية في إدارة التدريب'' وتم تخصيصه لوزارة التربية والتعليم وشارك فيه نحو 24 متدرباً ومتدربة وهدف إلى تحديد الدور المعاصر للعملية التدريبية.

فيما تناول البرنامج السادس الذي عقد في دبي أيضا بعنوان ''تخطيط المسار الوظيفي'' وتم تخصيصه لوزارة الصحة شارك فيه نحو 24 متدرباً ومتدربة وهدف إلى التعرف على المبادئ الأساسية لتخطيط وتنمية المسار الوظيفي.

وعقد البرنامج السابع في عجمان بعنوان ''الاتجاهات الحديثة في تبسيط الإجراءات وتطوير نظم العمل'' وخصص لمنطقة عجمان الطبية وشارك فيه نحو 26 متدرباً ومتدربة وهدف إلى التعرف على أهمية ومبررات تبسيط الإجراءات ومجالات تطبيقها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال