• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

41 مرشداً مواطناً مرخصاً بأبوظبي

مواطنون يعرفون السياح على معالم أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 يناير 2013

رشا طبيلة (أبوظبي) - «المواطن خير من يمثل وطنه للسياح»، هذا ما يقوله المرشد السياحي في جامع الشيخ زايد الكبير، عبدالله العامري، الذي قرر الالتحاق بمهنة الإرشاد السياحي في وقت فراغه رغم دراسته تخصص الهندسة المدنية في جامعة الإمارات.

وتتفق مضحية المنصوري التي تعمل مرشدة سياحية مع العامري، وتؤكد أن مهنة الإرشاد السياحي يجب أن تقتصر على المواطنين والمواطنات لأنهم خير من يمثلون بلدهم ويعكسون ثقافته وتراثه.

وتقول المنصوري، التي أسست شركة سفريات «رويال اكسبرس» بدعم من صندوق خليفة قبل حوالي 6 أشهر «كثير من المرشدين الأجانب يقدمون معلومات مغلوطة للسياح عن التقاليد والثقافة الإماراتية، أما المواطن فيقدم المعلومات الصحيحة والدقيقة عن بلده».

ويقول العامري «إن العمل كمرشد سياحي يعرف المواطن على مختلف الثقافات والجنسيات عن قرب، ويتيح له أن يعبر عن وطنه وما يحتويه من مرافق ومقومات سياحية وثقافية».

ويضيف «ما شجعني على امتهان الإرشاد السياحي هو البعد الاجتماعي والثقافي، حيث يتم التعرف على أفراد كثر من مختلف الجنسيات إضافة إلى إثراء الثقافة حول المرافق السياحية والثقافية في الإمارات».

تخرج العامري في برنامج الإرشاد السياحي نهاية العام الماضي، وحصل على رخصة الإرشاد السياحي من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا