• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

لبنى القاسمي تدعو لتطوير البنية التشريعية للطيران الخاص في المنطقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 فبراير 2007

دبي - محمود الحضري:

دعت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة الاقتصاد إلى أهمية تطوير البنية التشريعية وتوفير المزيد من التسهيلات للطيران الخاص بحيث يكون بعيدا عن جداول ومواعيد الطيران التجاري وتوفير المزيد من المرافق داخل المطارات، موضحة أن هذه الأمور ضرورية بعدما أصبح طيران رجال الأعمال واحدا من أهم الصناعات الإقليمية خاصة مع النمو الكبير في الاقتصاد، ومع توافر العوامل التي أسهمت في نموه وتطوره.

وقالت معاليها أمام مؤتمر الشرق الأوسط لطيران رجال الأعمال أمس: هناك تنامٍ كبير في قطاع الطيران الخاص، ما يشير إلى حيوية ونمو قطاعات اقتصادية أخرى، لافتة إلى وجود أكثر من 350 طائرة لرجال الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وحدها، كما أن هناك 50 من التنفيذيين ورجال الأعمال في الإمارات يملكون طائرات خاصة.

وأفادت أن الجانب التنظيمي والتشريعي لا يسير كما هو الحال في قطاعات أخرى مع سرعة التقنية والإبداع وهو أمر نراه اليوم في الكثير من الدول التي ما زالت تتفاوض على اتفاقيات الخدمات الجوية، والسؤال المهم والذي يطرح نفسه بقوة، لماذا ما زالت حقوق الهبوط تشكل قضية في هذه الصناعة الحيوية؟ ولماذا شركات الطيران الاقتصادي لم تدخل بعد إلى كل الأسواق؟

وأفادت معالي الشيخة لبنى القاسمي بأن البنية التشريعية والتنظيمية لطيران رجال الأعمال في الشرق الأوسط ما زالت في حالة ضبابية وعدم وضوح، أو ما يمكن تسميته في المنطقة الرمادية، داعية إلى مزيد من التعاون بين سلطات الطيران المدني في كل دولة ليس بهدف ضمان طيران رجال الأعمال فقط ولكن لتقديم مزيد من التسهيلات له، والعمل على تطوير البنى التشريعية بالشكل المناسب.

وأكدت أهمية الارتقاء بالخدمات المقدمة في هذا القطاع لتحقيق مزيد من التنافسية خصوصا بالنسبة لدولة مثل الإمارات حيث يتواجد الكثير من الأعمال والاستثمارات فيها مع وجود نحو 1200 رحلة طيران خاص شهريا في الدولة. وأوضحت أن تطوير الخدمات تعني مزيدا من الأعمال والفرص التجارية في الدولة وبالتالي وجود اقتصاد قوي، ويمكن القول إن طائرة كلفتها 30 مليون دولار تعني تكاليف سنوية تصل إلى 10 ملايين درهم ما بين أعمال الصيانة ورواتب العاملين والتأمين وغيرها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال