• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

"المناطق الاقتصادية" تبحث تعزيز الاستثمارات المشتركة مع هونج كونج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 فبراير 2007

بحث المهندس جابر حارب الخيلي، الرئيس التنفيذي بالوكالة للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة بأبوظبي مع وفد من حكومة هونج كونج برئاسة فريدريك ماي سي هانك، وزير الخدمات المالية والخزانة، وسائل زيادة الاستثمارات من هونج كونج في المناطق التابعة للمؤسسة والمشاريع التي يمكن إقامتها.

وقدم الخيلي شرحاً عن المؤسسة العليا وما يميزها عن غيرها من المؤسسات الاستثمارية الصناعية من خلال ما تقدمه من مزايا وتسهيلات تستهدف استثمار رؤوس أموالهم في بيئة آمنة ومناخ مستقر. وأشار إلى استراتيجية المؤسسة كواحدة من القواعد الاقتصادية الأساسية التي ترفد إمارة أبوظبي بمداخيل على المدى الحالي والمستقبلي والتي تعتبر دعامة من الدعائم الاقتصادية خاصة إنها تتجه إلى تهيئة المواطن الإماراتي كي يأخذ مكانه الطبيعي في القطاع الصناعي سواء كان ذلك إدارياً أو مستثمراً وفتح المجال للكفاءات والاستثمارات الوطنية وتأهيلها للمشاركة في المجال الاقتصادي بما يتماشى مع تطلعات المؤسسة وأهدافها وجعلها مكاناً متميزاً للاستثمارات المحلية والعالمية.

وأوضح أن اهتمام القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان سمو ولي عهد أبوظبي، رئيس مجلس إدارة المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة يؤكد تفعيل دور هذه المؤسسة في بناء بنية اقتصادية ولتشجيع الاستثمارات في مختلف المجالات الصناعية.

وأشار إلى التسهيلات والمزايا التي تقدمها المؤسسة لرجال الأعمال والاستثمار مما يعطيهم الحافز والدافع ليستثمروا أموالهم في بيئة آمنة ومستقرة خاصة أن موقع إمارة أبوظبي الاستراتيجي يؤهلها لتصبح واحدة من القواعد الاقتصادية المهمة في المنطقة.

وأوضح أن إدارة المؤسسة التي تدير وتشرف على العديد من المدن الصناعية في إمارة أبوظبي كمدينة أبوظبي الصناعية ''ايكاد ''1 و''ايكاد''2 ومدينة العين الصناعية والمدن الصناعية المستقبلية التي ستجد طريقها إلى التنفيذ في المستقبل القريب تدار بروح الفريق الواحد مع المستثمرين حيث تعتبر المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة المستثمر شريكاً لها في كافة مجالات عملها وخططها.

وأجاب الخييلي على كافة الأسئلة والاستفسارات التي طرحت من قبل رئيس الوفد وأعضائه ما رسخ في أفكارهم الثقة والتوجه مستقبلاً لمشاريع هادفة ضمن مشاريع المدن الصناعية للمؤسسة.

وقام الوفد الذي يضم أكثر من 30 من رجال الأعمال والاستثمار المهتمين بجولة في مدينة أبوظبي الصناعية واطلعوا على المنشآت الصناعية فيها وأبدوا إعجابهم بما وصلت إليه هذه المدينة من تنظيم وتأمين لكافة احتياجات المصانع من بنية تحتية متكاملة.

وتأتي زيارة وفد هونج كونج ضمن الحملة الترويجية لمشاريع المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة في أبوظبي واستقطاب رجال الأعمال والاستثمار المحليين والدوليين. ''وام''

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال