• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

"الأطلسي" يحذر من اضطرابات في كوسوفو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 فبراير 2007

بريشتينا (صربيا) - اف ب: حذرت قوة الحلف الاطلسي ''الناتو'' في كوسوفو أمس الأول من أية محاولة للقيام باضطرابات مع اقتراب موعد تقديم مقترحات وسيط الأمم المتحدة مارتي اهتيساري حول الوضع الجديد لهذا الإقليم الصربي.

وقال قائد قوة الحلف الأطلسي الجنرال الألماني رونالد كاثير للصحافيين ''نسهر تماما على مراقبة الوضع عن كثب وبعث رسالة نقول فيها ''لا تحاولوا، نحن هنا''''.

ومن المقرر أن يتوجه وسيط الأمم المتحدة في كوسوفو مارتي اهتيساري الذي قدم الجمعة الماضي للغربيين والروس مقترحاته حول الوضع الجديد لإقليم كوسوفو، غدا إلى بريشتينا وبلغراد لرفع هذه المقترحات إلى المسؤولين الصرب وإلى المسؤولين الألبان في كوسوفو. وتعتقد الأسرة الدولية أن الإعلان عن الوضع المستقبلي لإقليم كوسوفو قد يتسبب بخلق توترات جديدة. وتتولى الأمم المتحدة إدارة كوسوفو منذ 9991 بعد تدخل الحلف الأطلسي لوقف قمع الانفصاليين الألبان في الإقليم بأيدي قوات الجيش والشرطة الصربية.