• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

خلال الاحتفال باليوم العالمي

«الاتحادية للجمارك» تتطلع إلى إنجاز «النافذة الموحدة» العام الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 يناير 2015

عبدالرحمن إسماعيل

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

تسعى الهيئة الاتحادية للجمارك، بالتعاون مع شركائها إلى إنجاز العديد من المشاريع المستهدفة خلال العام الجاري، وأبرزها دراسة زمن التخليص الجمركي، ونظام النافذة الجمركية الموحدة للارتقاء بالعمل الجمركي في الدولة إلى أعلى المستويات العالمية.

وأكد خالد علي البستاني المدير العام للهيئة بالإنابة، خلال كلمته في الاحتفال بيوم الجمارك العالمي الذي أقيم بأبوظبي أمس، بحضور شركاء الهيئة تحت عنوان «2015 عام إدارة الحدود المنسقة - نهج شامل لربط أصحاب المصلحة» أن العمل في المنافذ الحدودية بالدولة وصل إلى أعلى المستويات العالمية في الإجراءات الجمركية وأنظمة وإجراءات التفتيش والمعاينة.

وأضاف أن الأنظمة والسياسات الجمركية ساهمت في رفع مستوى الكفاءة لدى المفتشين الجمركيين، وتقليص زمن التخليص الجمركي، مما جعل الإمارات مركزاً مهماً من مراكز التجارة العالمية، وبوابة تجارية رئيسية لدول المنطقة، من خلال وجود ما يقرب من 65 منفذاً جمركياً على مستوى الدولة.

وأوضح أن احتفال الإدارات الجمركية على مستوى العالم بيوم الجمارك العالمي، الذي يوافق 26 يناير من كل عام، يعزز مبادئ الشراكة مع أصحاب المصلحة لتنسيق الحدود وتعزيز الحماية وتيسير العمل، وتفعيل قدرة المنافذ والإدارات الجمركية على مواجهة المخاطر الأمنية وتحديات تيسير التجارة.

وأكد البستاني أن الهيئة الاتحادية للجمارك، ومن منطلق رؤية الإمارات 2021، ورؤية الهيئة ورسالتها، حرصت على تعزيز علاقات التعاون مع الشركاء، لتحقيق تطلعات القيادة الحكيمة، وآمال المواطنين في الارتقاء إلى أعلى المراكز العالمية في مؤشرات التنافسية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا