• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

"تاتا" الهندية تشتري "كوراس" بـ 12 مليار دولار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 فبراير 2007

مومباي- رويترز: من المنتظر أن تصبح شركة تاتا ستيل خامس أكبر شركة لصناعة الصلب في العالم بعد تفوقها في السباق على شراء مجموعة كوراس الإنجليزية الهولندية لصناعة الصلب إذ عرضت 6,2 مليار جنيه استرليني (12 مليار دولار). ورفع الصراع على شركة كوراس سعر سهمها لأعلى مستوى في سبعة أعوام.

وخاض هذه المعركة راتان تاتا (70 عاماً) رئيس مجموعة تاتا الهندية أمام بنجامين شتاينبروك (52 عاماً) رئيس شركة ''سي.اس.ان'' البرازيلية واكبر مساهميها. والصفقة هي أكبر عملية استحواذ خارجية في الهند ومن المتوقع أن تجدد عمليات الاندماج في قطاع الصلب المتشرذم عقب شراء ميتال ستيل منافستها ارسيلور مقابل 32 مليار دولار في العام الماضي.

وانخفض سهم تاتا تسعة بالمئة لاعتقاد المستثمرين أنها دفعت سعراً أعلى من اللازم وأن الصفقة قد تمثل ضغطاً على أحوالها المالية على المدى القصير على الأقل. وقالت لجنة عمليات الاستحواذ في بريطانيا: إن تاتا وافقت بعد المزاد على دفع 608 بنسات لمستثمري كوراس مقابل كل سهم بزيادة بمقدار الثلث عن عرضها الأول كما يتجاوز العرض النهائي الذي تقدمت به شركة سيدرورجيكا ناسيونال البرازيلية (سي.اس.ان) وبلغ 603 بنسات للسهم.

والعرضان عند الحد الأعلى لما اعتقد المحللون أنه السعر المحتمل.

وأجري المزاد بين تاتا والشركة البرازيلية عند انتهاء التعاملات في لندن أول أمس حيث اغلق سهم كوراس على ارتفاع 0,5 في المئة الى 563 بنساً. وقبل المزاد الذي دعت إليه لجنة عمليات الاستحواذ لإنهاء الصراع على شراء الشركة كانت اليد العليا للشركة البرازيلية بعدما عرضت 515 بنساً للسهم وقبلته كوراس في 11 ديسمبر بعد ساعات من قبولها عرضاً منافساً قيمته 500 بنس للسهم من تاتا ستيل. وكان أول عرض تقدمت به تاتا 455 بنساً للسهم في 20 اكتوبر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال