• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

حذرت من تداول مقاطع فيديو تحض على الكراهية

«قضاء أبوظبي» تناقش قانون تجريم ازدراء الأديان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 أكتوبر 2015

إبراهيم سليم

إبراهيم سليم (أبوظبي)

حذرت ندوة نظمتها دائرة القضاء بأبوظبي من تداول مقاطع الفيديو التي تحض على الازدراء أو الكراهية، وأن مروجها سيكون متهماً أصيلاً في ظل القانون الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، القاضي بتجريم الأفعال المرتبطة بازدراء الأديان ومقدساتها، ومكافحة جميع أشكال التمييز، ونبذ خطاب الكراهية، بهدف تحقيق وحماية الأمن والسلم الاجتماعيين وحماية أمن الدولة وسيادتها.

وناقشت ندوة «إضاءات على المرسوم بقانون رقم 2 لسنة 2015 في شأن مكافحة التمييز والكراهية»، ضمن الملتقى الإعلامي الثاني والعشرين للدائرة والتى نظمتها إدارة التفتيش القضائي في دائرة القضاء بأبوظبي أهمية وأبعاد القانون الذي جاء ليجعل الإمارات عالماً خالياً من الكراهية. وأشار رئيس نيابة العين الكلية، المستشار راشد عتيق سلطان الظاهري، إلى المكانة التي وصلت إليها دولة الإمارات في مجال تحقيق الأمن والعدالة الاجتماعية والرفاهية والاستقرار للمواطنين والمقيمين على حد سواء، وذلك بفضل السياسة الحكيمة التي تنتهجها القيادة الرشيدة.وتطرق المستشار الظاهري أن دستور دولة الإمارات يسعى إلى تعزيز الشعور الوطني، وإذكاء الحماسة الوطنية، والدعوة إلى التآخي والإصلاح، ونبذ دواعي الفرقة والخصام، وإقامة العدالة والمساواة بين المواطنين، وعدم تسوية فئة على فئة، وإقرار مبدأ تكافؤ الفرص بينهم.وتناولت اليازية حسن أحمد الحمادي، القاضي في محكمة جنايات أبوظبي، حرية التعبير في ظل القانون الجديد، ومناقشة بعض الجوانب القانونية، مشيرة إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة احتضنت جميع الأفراد على اختلاف جنسياتهم وأصلهم ولغاتهم وديانتهم، من دون تفرقة وتمييز عنصري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض