• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

هادف الظاهري يشيد بدعم محمد بن زايد لجامعة الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2007

العين ـ فاطمة المطوع:

أشاد سعادة الدكتور هادف بن جوعان الظاهري مدير جامعة الامارات بالرعاية التي تحظى بها جامعة الامارات من قبل الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مشيراً إلى دعم سموه والمتمثل في إنجاح برنامج البعثة الدراسية لعدد من طالبات جامعة الامارات ومن مختلف الكليات لجمهورية ماليزيا والتي استغرقت أكثر من عشرة أيام.

وأكد مدير الجامعة أن مبادرة سمو ولي عهد أبوظبي تعد حافزاً أساسياً للدراسات كما أنها تعكس حرص القيادة الرشيدة على مسيرة التعليم الجامعي كأحد أهم الاستراتيجيات الوطنية التي تقوم جامعة الامارات من خلالها بتأهيل الشباب تأهيلاً علمياً متكاملاً يمكنه من القيام بواجبه ومسؤولياته تجاه الوطن والمجتمع.

وكان وفد الطالبات المشاركات في البعثة الدراسية قد قام بزيارة العديد من الجامعات والمؤسسات العلمية بجمهورية ماليزيا حيث شملت الزيارة التي أشرفت عليها الدكتورة عائشة المطوع من برنامج الجغرافيا بكلية العلوم الانسانية والاجتماعية ترافقها فاطمة سالم السعيدي منسقة التسويق بكلية الادارة والاقتصاد، شملت وزارة التعليم العالي في مدينة بوترجايا وجامعة وسائل الاتصال المتعددة في مدينة سيبيريا إضافة الى جامعة ساندي في مدينة بندر سانوي وجامعة ماليزيا التي تعد أقدم جامعة في ماليزيا، وأيضا زيارة مصنع السيارات الدولي وجامعة تون عبدالرزاق والجامعة الاسلامية الماليزية العالمية إضافة الى الجامعة الدولية والجامعة المفتوحة في كوالالمبور.

وعقدت الطالبات المشاركات بالبعثة الدراسية جملة من اللقاءات التعريفية بطالبات تلك الجامعات والتي تخللتها المحاضرات المشتركة المكثفة عن دولة الامارات والنهضة الشاملة التي تشهدها الدولة خاصة النهضة التعليمية في كافة المستويات.

يذكر أن صندوق المنح الدراسية بجامعة الامارات والذي يتولى رئاسة مجلس إدارته الدكتور عبدالله الخنبشي نائب مدير جامعة الامارات يقوم بتنظيم العديد من الرحلات العلمية والثقافية داخل وخارج الدولة خلال الفصلين الدراسيين وذلك بالتعاون مع القطاعات والهيئات والمؤسسات الاقتصادية والصناعية وذلك بهدف تعزيز دور الدارسين والدارسات في جامعة الامارات واكسابهم الخبرات والتجارب التي تصقل قدراتهم الابداعية والانتاجية لمواجهة متطلبات سوق العمل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال