• الجمعة 03 رجب 1438هـ - 31 مارس 2017م

لتوفير الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية

1.4 مليار درهم لمشاريع الكهرباء بالمناطق الشمالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 أكتوبر 2015

عائشة الكعبي (المنطقة الوسطى)

كشف محمد محمد صالح مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، أن مشاريع المرحلة الثانية من تطوير شبكة الكهرباء والتي كانت قد انطلقت في سنة 2013، والمتوقع الانتهاء من جميع الأعمال الخاصة بها في 2016 تصل تكلفتها مليارا و400 مليون درهم.

وقال لـ «الاتحاد»: يتم خلال هذه المرحلة توسعة شبكة نقل وتوزيع الكهرباء من خلال بناء محطات جديدة ضغط 132 ك.ف. و33 ك.ف. بالإضافة إلى أعمال توسعة للمحطات القائمة. كذلك تقوم الهيئة بتعزيز تلك الشبكات بتمديد خطوط نقل وتوزيع كهربائية لتأمين احتياجات الطلب المتزايد للكهرباء، إلى ذلك، فإن الهيئة تقوم حالياً بتحويل بعض الخطوط الهوائية لكابلات أرضية لتلائم التطور العمراني في بعض المناطق.

وأضاف صالح، إن الهيئة تعمل حالياً على استكمال وتنفيذ مشاريع تطوير الشبكة في عجمان حيث يجري العمل على إنشاء 3 محطات فرعية جديدة وهي محطة الجرف-3 والتي سيتم انجاز الأعمال فيها في 2015، وأما محطة مصفوت، ومحطة عجمان الرئيسية بالجرف فسيتم إنجازها في 2016.

ولفت إلى أن الهيئة تعمل على توسعة 8 محطات فرعية، هي محطة النعيمية-2 والرميلة والراشدية، وسيتم إنجازها خلال العام الجاري، أما مشيرف-2، والحليو، والصناعية الجديدة، والجرف، وعجمان الرئيسية فسيتم إنجاز الأعمال فيها في 2016.

وعلى الجانب الآخر فقد تم الانتهاء من أعمال تمديد شبكة كابلات 33ك.ف لتغذية المحطات الجديدة في 2015 ، استبدال جزء من الخط الهوائي إلى كابل أرضي من محطة عجمان الرئيسية إلى محطة أم القيوين الرئيسية وسيتم الانتهاء منه في 2016.

وأوضح مدير عام الهيئة أن مشاريع المنطقة الوسطى تتضمن إنشاء محطة جديدة فرعية، وهي محطة طيبة وسيتم الانتهاء منها في 2016، وتوسعة 3 محطات رئيسية وهي محطة توليد الذيد، وتم الانتهاء من الأعمال، أما محطتا الذيد، والمنيعي فسيتم الانتهاء من الأعمال بهما 2016. كما تتضمن المشاريع توسعة محطتي سيجي، والمنامة، ومتوقع إنجازهما في 2016. كذلك تم الانتهاء من تمديد كابلات لتغذية المحطات الفرعية الجديدة في 2015.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض