• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الجزائر تريد إعادة التوازن في اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 أكتوبر 2015

الجزائر (أ ف ب)

اعتبرت الحكومة الجزائرية أن إعادة تقييم اتفاق الشراكة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي في جانبيه الاقتصادي والتجاري باتت «ضرورية»، مشددة على أهمية زيادة استثمارات دول الاتحاد الأوروبي في البلاد. ويأتي هذا الإعلان في وقت تشهد الجزائر انخفاض عائداتها النفطية إلى النصف، فيما تشكل هذه العائدات أكثر من 95 في المئة من إجمالي عائدات الجزائر. ودخل اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي حيز التطبيق قبل عشر سنوات. ويصدر الاتحاد بأكثر من عشرين مليار دولار إلى الجزائر التي لا تصدر سوى النفط والغاز، ما اعتبرته الحكومة علاقة تجارية «غير متوازنة».

وأكدت الحكومة في بيان لمجلس الوزراء ترأسه أمس الأول عبد العزيز أن وزيرة الخارجية الأوروبية فديريكا موجيريني وافقت خلال زيارتها الأخيرة للجزائر على طلب «تكييف المبادلات الاقتصادية والتجارية بين الطرفين مع اتفاق الشراكة القائم على مبدأ المصلحة المتبادلة وتقاسم الامتيازات».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا