• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

قتيلان بتفجير انتحاري في باكستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2007

اسلام اباد - وكالات الأنباء: لقي شخصان حتفيهما وأصيب تسعة من الشرطة بجروح في ساعة مبكرة أمس خلال هجومين بقذائف الهاون والاسلحة الخفيفة في بلدة هانجو بالاقليم الحدودي الشمال الغربي في باكستان. فيما حث الرئيس الباكستاني برويز مشرف على توحيد الجهود في وجه الاعتداءات المتزايدة التي تتعرض لها باكستان. وصرح مسؤولون لقناة ''جيو'' الاخبارية الباكستانية بأن شخصين لقيا حتفيهما في الهجوم بقذائف الهاون فيما أصيب تسعة من رجال الشرطة في هجوم آخر بالاسلحة الخفيفة استهدف دوريتهم في إطار سلسلة الهجمات التي يشهدها الاقليم. ووضعت قوات الامن الباكستانية في حالة تأهب خشية وقوع أي أعمال عنف طائفية خلال شهر محرم إلا أن بعض الهجمات تستهدف أفراد الشرطة تحديدا.

من جهته دعا الرئيس الباكستاني برويز مشرف أمس إلى توحيد الجهود في مواجهة موجة الهجمات الطائفية والتفجيرات الانتحارية التي تشهدها البلاد. وقال''على الامة الباكستانية بأسرها أن تتوحد في مواجهة هذه العناصر المتطرفة ومعا سوف نتغلب عليهم''.

ويأتي هذا في الوقت الذي بدأت القوات الامنية الباكستانية عمليات بحث واسعة في العاصمة إسلام آباد ومدينة راوالبيندي المجاورة في أعقاب سلسلة الاعمال الانتحارية التي شهدتها البلاد. كما اعتقل عدد من المشتبه بهم وتم تكثيف الدوريات في هاتين المدينتين.