• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

"الناتو" ينفي أن يكون حلفا ضد الإسلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2007

برلين - وام : نفى سكرتير عام حلف شمال الاطلسي ''الناتو'' ياب دو هوب شيفر أن يكون '' الناتو '' حلفا مسيحيا ضد العالم الاسلامي. مؤكدا على أن الدولة الاسلامية تركيا تعتبر عضوا مهما في الحلف.وأكد شيفر في مقابلة مع وكالة أنباء الامارات على هامش مشاركته في مؤتمر السياسة الأمنية والدفاعية للاتحاد الأوروبي الذي بدأ أعماله أمس الاول في برلين ان هناك دولا اسلامية لم يفصح عنها تتطلع الى الانضمام للحلف.مشيرا الى وجود تعاون قوي بين حلف '' الناتو '' ودول منطقة الخليج العربي من أجل المضي قدما في محاربة التنظيمات الارهابية. ووصف في هذا الصدد التعاون مع دول الخليج بأنه مهم للغاية لاحراز انتصار على الارهاب.وحول الوضع في أفغانستان طالب سكرتير عام حلف شمال الاطلسي بضرورة زيادة عدد الفرق العسكرية المشاركة هناك نظرا لخطورة الوضع. مشيدا باعلان الولايات المتحدة الاميركية الأخير بعزمها ارسال المزيد من قواتها.

وأعرب عن خيبة أمله لصمت بعض دول الاتحاد الاوروبي الأعضاء في الحلف عن المساهمة بارسال المزيد من قواتها الى ذلك البلد مستبعدا في الوقت نفسه أي حوار يجري بين ''طالبان'' و''القاعدة'' مع ''الناتو''.

وبشأن الأوضاع في الأراضي الفلسطينية استبعد شيفر ارسال ''الناتو'' قوات الى قطاع غزة للحجز بين الاطراف المتصارعة.