• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

إسرائيل تتخلى للأردن عن مياه طبريا الملوثة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2007

عمان : جمال إبراهيم:

قال مصدر أردني إن السلطات الإسرائيلية أبلغت الأردن عن تخليها عن ما نسبته 50% من مياه نهر الأردن غربي البلاد بعد مفاوضات استمرت خمس سنوات.

ويذكر أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تحتجز مياه النهر في طبريا شمال فلسطين مستغلة إياها في الاستثمارات الزراعية. و تسيطر على ما نسبته 90% من مياهه المتدفقة في بحيرة طبريا. وسبق أن أكد الإسرائيليون ومنظمات البيئة العالمية تلوث مياه النهر الحالية لاختلاطها بمياه المجاري الإسرائيلية ومياه الصرف الزراعي ومياه برك ومزارع الأسماك في شمال إسرائيل.

واعتبر مدير منظمة أصدقاء الأرض في الشرق الأوسط، المهندس منقذ مهيار القرار الإسرائيلي بأنه سيمكن المنظمة من إنقاذ النهر من الجفاف، فضلا عن عودته كرافد أساسي للبحر الميت في جنوب البلاد كما كان في الستينيات. يذكر أن البحر الميت يتناقص منسوبه سنويا بما يزيد عن 1,20 مترا، وقد تقلصت شواطئه لمسافات طويلة عما كانت عليه قبل حجز المياه.وأوضح مهيار: إننا كجمعية بيئية تهتم بالقضايا البيئية في الشرق الأوسط نحتاج خلال طريقنا الطويل مع إسرائيل لمساعدة الأردن وفلسطين لإنجاح هذا المشروع الوطني الأردني البيئي الذي يخدم جميع الدول المشاطئة للنهر والبحر الميت في آن واحد.

تجدر الإشارة إلى أن إسرائيل كانت قد زودت الأردن في عام 1997 بكميات كبيرة من المياه الملوثة كحصة استحقها بعد إبرام عملية السلام بين الطرفين.