• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

إطلاق "الشارقة لخدمات الطيران" لدعم خطط توسعة المطار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2007

الشارقة- ''الاتحاد'': أعلن سعادة الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني، رئيس دائرة الطيران المدني بالشارقة، أمس عن إطلاق شركة ''الشارقة لخدمات الطيران'' لدعم خطط التوسع في مطار الشارقة الدولي. وستقدم الشركة الجديدة خدماتها إلى كافة مشغلي الرحلات الجوية وشركات الطيران العاملة عبر المطار، بما في ذلك خدمات المسافرين وساحة الطائرات ومناولات الشحن الجوي.

وجاء تأسيس ''الشارقة لخدمات الطيران'' ضمن مشروع مشترك بين هيئة مطار الشارقة الدولي وشركة ''العربية للطيران''، التي تقدم خدمات السفر والنقل منخفضة الكلفة، وتتخذ من مطار الشارقة الدولي مقراً لها.

وتأتي الخطوة لمواكبة النمو الكبير في أعداد المسافرين عبر مطار الشارقة الدولي، التي ارتفعت بأكثر من 36% خلال العام الماضي، ليتجاوز عدد المسافرين حاجز الثلاثة ملايين مسافر. ومع قرب الانتهاء من مشروع التوسعة البالغة تكلفته 350 مليون درهم، سترتفع الطاقة الاستيعابية لمطار الشارقة الدولي إلى 8 ملايين مسافر بنهاية عام .2007

وقال سعادة الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني رئيس دائرة الطيران المدني بالشارقة ورئيس مجلس إدارة العربية للطيران، خلال مراسم إطلاق ''الشارقة لخدمات الطيران'': ''يواصل مطار الشارقة الدولي توفير مرافق جديدة وخدمات مطورة كان آخرها صالة جديدة للمغادرين ومزود للخدمات الأرضية. وسنحرص من خلال ''الشارقة لخدمات الطيران'' على تقديم جميع الخدمات الممكنة لشركات الطيران وعملائها، بما يضمن تحويل الشارقة إلى بوابة دولية للعبور من وإلى الإمارات ودول الخليج الأخرى والمنطقة ككل''.

وأضاف: ''كان لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الدور الأساسي في نجاح توسعة مطار الشارقة الدولي، وتحديداً في إطلاق ''الشارقة لخدمات الطيران''. وإذ نثمن غالياً دعم وتوجيهات سموه، فإننا نجدد التزامنا بمواصلة مسيرة التطوير والنجاح''.

من جانبه، قال الدكتور غانم الهاجري، رئيس مجلس إدارة الشارقة لخدمات الطيران: ''تم تأسيس ''الشارقة لخدمات الطيران'' لضمان أعلى مستويات الخدمة في مطار الشارقة الدولي خلال عمليات التوسعة، خاصة في ظل الزيادة الكبيرة والمستمرة في عدد شركات الطيران والعملاء وعمليات الشحن الجوي. ونحن حريصون على توفير كافة الخدمات التي تلبي كافة احتياجات عملائنا وشركائنا بما يفوق التوقعات''.

وقال عادل علي، الرئيس التنفيذي لشركة العربية للطيران: ''ندرك أن عملاءنا يتطلعون دوماً إلى مستويات جديدة من جودة الخدمات التي نوفرها لهم عبر العربية للطيران ومطار الشارقة الدولي. ونحن على ثقة بأن ''الشارقة لخدمات الطيران'' ستتمكن قريباً من الارتقاء إلى تطلعاتهم من خلال أرقى العمليات الجوية الآمنة ذات الكفاءة العالية والتي تركز في المقام الأول على العناية بالعملاء''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال