• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

800 طائرة خاصة في المنطقة بحلول 2010

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2007

دبي- محمود الحضري:

توقع اتحاد الشرق الأوسط للطيران الخاص ارتفاع عدد الطائرات الخاصة المسجلة في المنطقة بحلول عام 2010 إلى 800 طائرة مقابل 350 طائرة حاليا، بينما يرتفع الرقم إلى ألف طائرة في حالة إضافة الطائرات غير المسجلة في دول الشرق الأوسط.

وقال علي النقبي رئيس مجلس اتحاد الشرق الأوسط للطيران الخاص: يبلغ معدل النمو السنوي في قطاع الطيران الخاص بنسب تتراوح بين 12 في المئة و15 في المئة، لافتا إلى أن 30 في المئة من عدد الطائرات المملوكة لأفراد وحكومات في المنطقة مسجلة في دول خارج المنطقة، خاصة في أوروبا والولايات المتحدة، الأمر الذي يتطلب تطوير قوانين تسجيل الطائرات الخاصة في دول المنطقة، لاستقطاب هذه الطائرات.

وأضاف النقبي في مؤتمر صحفي أمس للإعلان عن الدورة الأولى لمؤتمر ومعرض الطيران الخاص الذي ينطلق اليوم في مركز معارض مطار دبي الدولي- أن الاتحاد سيعمل مع الحكومات ودوائر وهيئات الطيران المدني في المنطقة لتطوير القوانين والتشريعات المتعلقة بالطيران الخاص، وتهيئة الظروف الكفيلة بتكبير حجم السوق بالشكل الذي يتناسب ووضع السوق على المستوى العالمي.

وقال النقبي إن الشرق الأوسط ثالث أكبر سوق في العالم في قطاع الطيران الخاص، مشيرا إلى أن حجم سوق الطيران الخاص من حيث العوائد فقط يتجاوز 500 مليون دولار (1,8 مليار درهم)، ولكن من الصعب الآن تحديد حجم الاستثمارات في السوق، نظرا لعدم وجود إحصائيات دقيقة، ويعمل اتحاد الطيران الخاص على بناء قاعدة معلومات حول هذا القطاع، ونأمل أن نوفر المعلومات الكافية مستقبلا، مشيرا إلى أن ثمن الطائرة الخاصة يتراوح بين 1,5 مليون دولار و55 مليونا.

وأشار إلى أن السوق الإماراتية ستستحوذ على نحو 30 في المئة من حجم هذا السوق بينما تأتي السعودية أولا بنسبة 50 في المئة، لافتاً إلى أن عدد أعضاء الاتحاد حاليا 30 عضوا، من ثماني دول، ويستهدف الوصل بالعدد إلى نحو 300 عضو في العام ،2012 وتلقى الاتحاد في أعقاب مشاركته في جولة تعريفية في دولة مجلس التعاون الخليجي، ستة طلبات للانضمام إلى عضويته وهي الآن قيد الدراسة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال