• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«جائزة الإمارات للطاقة» ترسِّخ مكانتها كمنصة عالمية لتعزيز الاستدامة في قطاع الطاقة

20 ٪ نمو المشاركات في جائزة الإمارات للطاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

بلغ عدد المشاركين في نسخة هذا العام من جائزة الإمارات للطاقة 112 مشاركة، بنمو 20%، مقارنة بالعام الماضي، بحسب سعيد محمد الطاير نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة، ورئيس جائزة الإمارات للطاقة. وجاءت المشاركة من 12 دولة، هي الإمارات العربية المتحدة، المملكة العربية السعودية، مملكة البحرين، سلطنة عُمان، قطر، المغرب، الكويت، الأردن، إيران، الهند، ألمانيا، ومصر. وتتوزع المشاركات التي تلقاها المجلس على فئات الجائزة على النحو التالي: مشاريع الطاقة الكبيرة (9 مشاركات)، ومشاريع الطاقة الصغيرة (18 مشاركة)، وجائزة ترشيد الطاقة للقطاع العام (14 مشاركة)، وجائزة ترشيد الطاقة للقطاع الخاص (20 مشاركة)، وجائزة الطاقة للتعليم (16 مشاركة)، وجائزة الطاقة للأبحاث والتطوير (21 مشاركة)، وجائزة الطاقة لفئة الابتكارات الشابة (14 مشاركة)، فضلاً عن جائزة التميز الخاصة، والتي سيتم كشف النقاب عن الفائزين بها خلال حفل توزيع الجوائز الذي سينظمه المجلس في شهر أكتوبر الحالي بالتزامن مع يوم الطاقة العالمي، والذي يصادف 22 أكتوبر من كل عام. وأضاف الطاير: «تلعب الجائزة دوراً ريادياً في تسليط الضوء على الجهود المبذولة من قبل الدول والمؤسسات والأفراد في مجال الابتكار والتطوير، من أجل رفع كفاءة واعتمادية مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة. ونحن فخورون بالنجاح الذي تحققه الجائزة على صعيد عدد المشاركات والنطاق الجغرافي المتزايدة. وقد عمل فريق الجائزة بجهد لحث المؤسسات والأفراد للتقدم بطلبات الترشح للجائزة وتشجيعهم على أن يكونوا جزءاً لا يتجزأ من الجهود الهادفة إلى تطوير قطاع الطاقة لاسيما الطاقة المتجددة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا