• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المبعوث الأممي: الحوثيون و"المخلوع" وافقوا خطيا على البدء بخطة سلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 أكتوبر 2015

د ب أ

أكد مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ، اليوم الأربعاء، موافقة ميليشيا الحوثي خطياً على تنفيذ القرار الأممي.

وقال إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، "الحوثيون يوافقون خطياً على تنفيذ القرار الأممي 2216".

وكان حزب الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح أعلن، اليوم، الاستعداد للتفاوض لاستئناف العملية السياسية.

ودعا حزب المؤتمر الشعبي العام "إلى بدء التفاوض لوضع آلية تنفيذية للقرار 2216 تنظم عملية الانسحاب من المدن وتسليم الأسلحة من جميع الأطراف وإنجاز ذلك تحت إشراف الأمم المتحدة واستئناف العملية السياسية".

ونقل موقع الحزب عن مصدر مسؤول به أن الحزب "متمسك بالحل السلمي للأزمة اليمنية".

وأضاف المصدر أنه "استمرارا للجهود التي تبذل في العاصمة العمانية مسقط، فإن الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام عارف الزوكا بعث برسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أكد فيها موقف المؤتمر الملتزم بتنفيذ النقاط السبع التي أعدت مع مبعوث الأمين العام وفي مقدمتها الالتزام بتنفيذ قرارات مجلس الأمن ذات الصلة بما فيها القرار 2216 وفق آلية تنفيذية يتم التوافق عليها ويتم تنفيذها من جميع الأطراف".

وكانت الحكومة اليمنية الشرعية برئاسة خالد بحاح وافقت رسمياً الشهر الماضي على مفاوضات مباشرة مع الحوثيين في مسقط، شرط أن يكون هناك اعتراف علني وصريح من الحوثيين وصالح بالقرار الأممي 2216 وتطبيقه قبل البدء بالمفاوضات.

ومنذ حوالي ستة أشهر، تشهد اليمن مواجهات مسلحة عنيفة بين الحوثيين وقوات صالح من جهة، والمقاومة الشعبية من جهة أخرى مدعومة بقوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية، خلفت قتلى وجرحى بينهم مدنيون.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا