• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ألمانيا تبحث عن مصادر رخيصة للطاقة النظيفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 فبراير 2014

تسبب توجه ألمانيا إلى الطاقة المتجددة في تحميل أكبر اقتصاد في أوروبا أعباء ثقيلة، حسب ما أفاد به أحد الوزراء المعنيين مؤخراً خلال عرضه إجراء إصلاحات على نظام دعم يكلف الشركات والمستهلكين 24 مليار يورو سنوياً.

قال سيجمار جابريال وزير الاقتصاد والطاقة الألماني، إنه يتعين على ألمانيا تكثيف جهودها في أرخص مصادر الطاقة النظيفة من أجل السيطرة على تكاليف الطاقة، وإلا قد تخسر التأييد العام لتلك السياسات.

وقال جابريال أيضاً إنه يعتزم بدء محادثات مع مؤسسات منافع عمومية عن تسهيلات وتخفيضات رسوم تهدف إلى ضمان استمرار تشغيل محطات الكهرباء العاملة بالغاز وغيرها من مصادر الطاقة التقليدية التي تعاني من اللوائح التي تنص على وجوب المصادر المتجددة.

وقال جابريال: «من أجل التحول الآمن إلى الطاقة المتجددة لا نحتاج فقط نجاحاً اقتصادياً ولكننا نحتاج أيضاً إلى تأييد عام. ومع تزايد أسعار الطاقة يخشى أن نخسر ذلك». وأضاف جابريال: «لقد بلغنا أقصى ما يمكن أن نطلبه من اقتصادنا».

تعتبر تعليقات الوزير الألماني على إصلاحات سياسات الطاقة أكثر التصريحات تفصيلاً منذ تشكيل حكومة ائتلاف جديدة في ألمانيا في أواخر العام الماضي. وجاءت قبل يوم من استعداد المفوضية الأوروبية للكشف عن اتفاقية مناخ وطاقة تصيغ سياسات طاقة الاتحاد الأوروبي لغاية عام 2030.

وقال مراقبون إن الجدل حول تلك الاتفاقية التي تشمل أهدافاً ملزمة بخصوص انبعاثات غاز الدفينة وأهدافاً جديدة للطاقة المتجددة، كشف عن منازعات وخلافات كثيرة، الأمر الذي يثير مزيداً من المسائل حول أسعار الطاقة في أوروبا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا